الإثنين 30-01-2023
الوكيل الاخباري

وفاة 'آكل لحوم البشر الياباني' بعد 40 عاماً على جريمته

2022122165023215JO


الوكيل الإخباري - توفي عن 73 عاماً إيسي ساغاوا المعروف بـ"آكل لحوم البشر الياباني"، بعد أكثر من 40 عاماً على الجريمة التي استدعت إطلاق هذه التسمية عليه، عندما قتل طالبة هولندية في باريس ثم أكلَ أجزاء من جثتها، وهي وقائع أثارت الرعب في النفوس قبل أن يتحوّل القاتل لظاهرة إعلامية في بلاده.

اضافة اعلان

 

وفارق ساغاوا الحياة في 24 نوفمبر (تشرين الثاني) نتيجة إصابته بالتهاب رئوي، وأُقيمت جنازة له بحضور أقاربه فقط من دون تنظيم مراسم رسمية، على ما ذكر شقيقه جون في بيان.

 

وكان إيسي ساغاوا طالباً في جامعة سوربون في باريس عندما دعا في 11 يونيو (حزيران) 1981 زميلته الهولندية رينيه هارتفلت لتناول العشاء في منزله.

 

وهناك، أطلق النار عليها وقطّعها قبل أن يتناول أعضاء عدة من جسدها على مدى ثلاثة أيام. ولم يتوان عن التقاط صور كثيرة لجريمته المروعة.

وحاول ساغاوا التخلص من بقايا جثة الشابة فوضع الأشلاء داخل حقيبتين وتركهما في متنزه بوا دو بولوني، لكنّ الشرطة تمكّنت من العثور عليه وتوقيفه.

واعترف ساغاوا بارتكابه الجريمة قائلاً "إنّ أكل هذه الفتاة كان تعبيراً عن الحب. أردت أن أشعر في داخلي بوجود شخص أحبه".

وبعدما أكد خبراء متخصصون أنّه يعاني اضطراباً ذهنياً، أُفلت من المحاكمة وأودع مركزاً للأمراض النفسية في فرنسا ثم مركزاً آخر باليابان قبل أن يسترجع حريته في أغسطس (آب) 1985.

وأثارت مغادرته فرنسا سخط أسرة الضحية وأشخاص كثر.

وتعهّدت أسرة الضحية ممارسة ضغط على الرأي العام الياباني "لعدم إطلاق سراح القاتل مطلقاً".

 

 

24

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة