الأربعاء 20-11-2019
الوكيل الاخباري



حقيقة التحذيرات من الهايبرد في الأردن

mécanicien-automobile2-678x381
تعبيرية



الوكيل الإخباري – معاذ حميده نفى نقيب المهن الميكانيكية في الأردن، جميل أبو رحمة، صحة التحذيرات المتداولة، حول خطورة بطاريات المركبات العاملة بمحرك هجين "هايبرد"، على حياة الاردنيين.

وقال أبو رحمة لـ"الوكيل الإخباري"، إن بطاريات الهايبرد "آمنة"، ولا تشكل خطرا على السيارة أو ركابها.

ويتداول أردنيون، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تحذيرات من استخدام سيارات الهايبرد، بسبب "احتمال احتراقها، عند وصول المياه لبطارياتها".

وأوضح أبو رحمة، أن بطاريات المركبات الهجينة، لا تتأثر بوصول المياه إليها.

وبيّن أن مركبات الهايبرد، تحتوي على مفتاح أمان، يعطل الدارة الكهربائية داخلها، عند حدوث تماس كهربائي، ما يصعب احتمال احتراقها.

كما شهدت الأيام الأخيرة، دعوات لتحويل نوع بطارية مركبات "الهايبرد"، في الأردن.

وتعمل المركبات الهجينة، على 3 أنواع من البطاريات، كربونية و"نيكل أيون" وليثيوم، وفقا لأبو رحمة.

ونوّه أبو رحمة، إلى عدم وجود فارق في الأمان، بين أنواع البطاريات، "حيث تختلف عن بعضها البعض، بعمرها التشغيلي فقط".

وذكر أن لا جدوى من تحويل نوع البطارية، "لأنها جميعا توفر نفس الدرجة من الأمان".