الجمعة 19-08-2022
الوكيل الاخباري

العراق يرحب بالقرار الدولي بإخراجه من طائلة البند السابع

541383Image1


الوكيل الإخباري-اعتبر رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي، اليوم الأربعاء، إغلاق ملف القرارات الأممية بداية جديدة لاستعادة العراق دوره عبر رؤية الدولة وليس عبث اللادولة.

اضافة اعلان


وقال الكاظمي في تغريدة على حسابه في موقع "تويتر" إن العراق كلل جهوده على طريق تطبيع علاقاته مع جيرانه وأشقائه والمجتمع الدولي بإغلاق ملف القرارات الأممية التي ترتبت ضد العراق في العقود الثلاثة الماضية. وأضاف الكاظمي أنها بداية جديدة لاستعادة العراق دوره وحضوره من خلال رؤية الدولة وليس عبث اللادولة.


وأعلن وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين أعلن، أمس الثلاثاء، خروج العراق من طائلة إجراءات البند السابع للأمم المتحدة والتي فرضت بموجبها عقوبات على بغداد وفقا لإقرار الأممي رقم 705. وكانت لجنة من الأمم المتحدة تشكلت عام 1991 ألزمت بغداد بدفع 52.4 مليار دولار للأفراد والشركات والمنظمات الحكومية وغيرها، ممن تكبدوا خسائر مباشرة ناجمة عن غزو الكويت.

 

بترا

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة