السبت 19-06-2021
الوكيل الاخباري

بين الألم والأمل

سوريا .. طفلة تتجرّع ألم السرطان ومناشدة أمام الملك

هع
الطفلة مريم حلاب


الوكيل الإخباري - جلنار الراميني - الطفلة مريم حلاب ، طفلة سورية تعيش بين أمل وألم ، حيث معاناتها مع "سرطان الدم" ، منذ أن كان عمرها سنتين ، واليوم تبلغ من العمر (5) سنوات ، متجرّعة القسوة ، بعيدة عن اللعب مع أصدقائها .

اضافة اعلان

 

قصة هذه الطفلة ، رواها أحد أقربائها لـ"الوكيل الإخباري" وقال : بدأت الطفلة معاناتها عند بدء العلاج الكيميائي في سوريا لمدة سنتين و 10 اشهر، حيث أن جسمها الصغير لا يقوى على تحمل كل تلك الآلام .

 

وتابع " الطفلة بحاجة ماسّة لإجراء عملية جراحية عاجلة لـ"زراعة نخاع العظم"، إلا أن ذلك لا يمكن في سوريا ، ويجب نقلها إلى دولة أخرى لغاية إجراء العملية ".

 

فبدلا من أن تلاعب الطفلة مريم ألعابها ، انشغلت بالعلاج الكيماوي ، على وقع تساقط شعرها ، وعلى وقع آلام تسيطر على حركتها وتحدّ من ابتسامتها، وتشلّ جسدها الغض .

 

والدها من جهته ناشد عبر "الوكيل الإخباري" جلالة الملك عبد الله ، من أجل طفلته ، من منطلق الخير ومساعدة من يحتاجون "يد العون"، حيث اعتاد جلالته أن يكون على الدوام "أبٌ للجميع" .

 

الطفلة بأحد المستشفيات في سوريا ، وتعاني أمام الحاجة الماسة لسماع ندائها ، فجسدها الغضّ لا يحتمل السرطان، الذي يهدد حياتها المريرة .

 

للتواصل : 

06/5805580