الخميس 23-01-2020
الوكيل الاخباري



الشكاوى تنهال على "برنامج الوكيل"

أردنيون يصرخون و ' وزارة المياه ' خارج التغطية

118228
تعبيرية



الوكيل الإخباري - ما زالت الشكاوى تنهال على موقع "برنامج الوكيل" ، فيما يتعّلق بعدم توفر المياه في مختلف مناطق المملكة، حيث لا تقتصر الشكاوى على عمّان فحسب ، بل امتدت لمحافظات أخرى .

 

لا يمكن حصر الرسائل ، والمكالمات التي وصلت إلى البرنامج، والذي يبثّ عبر أثير إذاعة القوات المُسلحة الأردنية "راديو هلا" ، عدا عن الرسائل التي تم استقبالها من قبل مُعدي البرنامج في هذا الشأن ، حيث الصرخات المدويّة التي تطالب بإيجاد حلّ جذري لمشكلة انقطاع المياه المتكررة ، حيث لا يوجد لديهم مياه للشرب .

الشكاوى يصعب حصرها  
ولا يكاد يمرّ يوم ، حتى يتم استقبال العديد من الشكاوى ، واليوم يبثّ مواطن شكواه ، حيث استيائه حيال ذلك، إضافة إلى مواطنين عبروا عن استيائهم حيال ذلك ، حيث شراؤهم لصهاريج المياه ، التي باتت ترهق جيوبهم في ظلّ الأوضاع الاقتصادية الراهنة، بالرغم من تواصلهم مع مديريات المياه والري في مناطقهم ، دون جدوى .

 

الإعلامي محمد الوكيل ، تعهّد بمتابعة مشكلة المياه ، مطالبا وزارة المياه ، بأهمية التواصل والخروج عن صمتها حيال ما يعانونه المواطنون ، حيث اختلاف المكان ، واختلاف الزمان في انقطاع المياه، ولكنهم - المواطنون -  في " الهم شرقُ".

 

الإعلامي الوكيل ، وجّه رسالة إلى الوزارة ، من أجل متابعة المشكلة القديمة ، الجديدة ، فالشكاوى باتت تُطال حدود السماء.


وأمام كثافة الاتصالات ، والمناشدات ، التي أصبحت تحطّ على مكاتب "برنامج الوكيل" ، بشكل يومي، بات من الضروري أن تقوم وزارة المياه والري ، باتخاذ الإجراءات اللازمة ، وإيجاد حلول شأنها الوقوف عند هذه المشكلة، من منطلق واجبها حيال هؤلاء الذين أصبح نقص المياه "كابوسا" يؤرقهم ، فما زالوا يصرخون ولا صدى لأصواتهم .

من العاصمة عمّان ، مرورا بالزرقاء ، إلى منطقة عجلون ، فإربد ، إلى الكرك ، وغيرها من المحافظات ، صرخات تعلو في سبيل سماعها.

لا يهمّ بث شكوى المواطنين ، بل "المهم" أن يكون للمعنيين كلمتهم في هذا الشأن ، فالأمر بات "لا يحتمل" ، وفق وصف كثيرين .

 

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة