الأحد 21-07-2024
الوكيل الاخباري
 

نصائح للمرضى لتجنب تشكل الحصى في شهر رمضان

2020_4_28_17_51_11_174


الوكيل الإخباري - كيف يؤثر الصيام على مرضى الكلى، لا شك في أن الصيام لساعات طويلة خلال اليوم والإنقطاع عن تناول الطعام والشراب يمكن أن تكون له تداعيات صحية على الصائمين، فكيف بالأحرى للأشخاص المصابين بأمراض مزمنة ممن يرغبون بإتمام فريضة الصيام خلال شهر رمضان؟

اضافة اعلان


من هؤلاء مرضى الكلى الذين يسعون لعدم ترك فريضة الصيام في رمضان، لكن وضعهم قد يحتاج لبعض الرعاية الإضافية خلال هذا الشهر تجنباً لتفاقم حالتهم الصحية. مع الإشارة إلى أن بعض مرضى الكلى ممن يعانون من حالات شديدة ومتقدمة من أمراض الكلى، قد لا يكونون قادرين على الصيام بتاتاً.

 

يتعرض المرضى الذين يعانون من تاريخ سابق في تشكل الحصى في المسالك البولية والكلى في شهر رمضان، إلى زيادة الفرصة لتكوّن الحصى من جديد.

 

ويؤكد الدكتور محمد شحيط، المتخصص في جراحة المسالك البولية في مستشفى مركز كليمنصو الطبي بدبي، أن اتباع النصائح التالية من شأنه تخفيف فرص الإصابة بالحصى في الكلى والمثانة خلال شهر رمضان:

1- شرب الماء بكميات كافية بعد الإفطار، تتراوح بين 2- 3 ليتر في فترة المساء لتعويض الجفاف الذي يتعرض له الجسم خلال فترة الصوم.
2- التخفيف من إضافة الأملاح في الطعام.
3- عدم الإفراط في تناول اللحوم الحمراء التي تحتوي على اليوريك أسيد والتي تؤدي لزيادة فرص تشكل الحصى.
4- تقليل تناول الأغذية التي تحتوي على أوكزالات الكالسيوم، كالسبانخ والورقيات والشوكولاته والمانجو والشمندر والتين.
5 - تناول الفواكه الحمضية التي تحتوي على حامض الستريك citric acid كالبرتقال والتفاح والكيوي والليمون، للحد من ترسب البلورات المكونة للحصى.
6 - التقليل من تناول الحليب ومشتقاته بسبب احتوائة على كميات عالية من أوكزالات الكالسيوم.

 

هي

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة