السبت 04-04-2020
الوكيل الاخباري



الإمارات تعلق جميع الرحلات الجوية

GettyImages-1204608023



الوكيل الإخباري - قررت الهيئة الوطنية للطوارئ والأزمات في الإمارات تعليق جميع الرحلات الجوية للركاب والترانزيت من وإلى الدولة لمدة أسبوعين على أن يكون سارياً بعد 48 ساعة، قابلة للمراجعة والتقييم، وذلك استجابة للإجراءات الاحترازية والوقائية لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد "كوفيد – 19 ".

وقالت الهيئة العامة للطيران المدني الإماراتية في بيان صدر في الساعات الأولى من صباح الاثنين، إن القرار لا يشمل رحلات الشحن ورحلات الإجلاء الضرورية مع أخذ الإجراءات الاحترازية والوقائية كافة وفق توصيات وزارة الصحة ووقاية المجتمع، حسبما أوردت وكالة الأنباء الإماراتية.

وذكرت هيئة الطيران المدني أنه سيتم استحداث اشتراطات جديدة للفحص والعزل في حالة المضي قدما لاحقا لاستئناف الرحلات، تهدف إلى وقاية الركاب وطاقم الطيران وموظفي المطارات من مخاطر التعرض للعدوى.

يأتي ذلك ضمن حزمة من الإجراءات الجديدة الرامية لاحتواء تفشي فيروس كورونا.

وفي وقت سابق، قررت وزارة الصحة ووقاية المجتمع و الهيئة الوطنية للطوارئ والأزمات في الإمارات، الاثنين، إغلاق كافة المراكز التجارية ومراكز التسوق والأسواق المفتوحة، في خطوة احترازية جديدة ضمن جهود احتواء تفشي فيروس كوونا.

وبحسب الوكالة، يستثنى في أسواق الأسماك و الخضار و اللحوم "التعامل مع شركات التوريد و البيع بالجملة .

كما يتم استثناء منافذ بيع المواد الغذائية "الجمعيات التعاونية والبقالة والسوبرماركت" والصيدليات وذلك لمدة أسبوعين قابلة للمراجعة والتقييم على أن يكون سارياً بعد 48 ساعة.

كما تقرر تقيد المطاعم بعدم استقبال الزبائن والاكتفاء فقط بخدمة تسليم الطلبات والتوصيل المنزلي.

إلى ذلك، أهابت وزارة الداخلية و الهيئة الوطنية لادارة الطوارئ و الازمات بالمواطنين و المقيمين و الزائرين الموجودين على أراضي الدولة الالتزام بعدم الخروج من المنازل إلا للضرورة أو لدواعي العمل أوالتجول بالسيارات الشخصية مع الالتزام بكمامة الوجه والارشادات الصحية.

وحثت وزارة الداخلية والهيئة الوطنية للطوارىء والازمات الجمهور على الالتزام بالتعليمات التي تصدرها السلطات الصحية و الأمنية المعنية وفي مقدمتها منع التجمعات، وألا يكون الخروج من المنزل الا للضرورة أو لدواعي العمل، ولغرض شراء الحاجات الأساسية من الدواء والغذاء والتجوال الخاص بالسيارات الشخصية للعائلة من البيت الواحد و لثلاثة أشخاص كحد أقصى في كل سيارة دون النزول للأماكن العامة مع الحفاظ على مسافات آمنة عند الاختلاط العائلي والالتزام بالإجراءات الوقائية ومراعاة التباعد الاجتماعي.