الخميس 23-09-2021
الوكيل الاخباري

طرق تعويد الطفل على عدم مقاطعة الحديث

mc013


الوكيل الإخباري - يمتلئ دماغ الطفل بالكثير من الأفكار والأسئلة غير المترابطة، التي قد تقفز جميعها فجأة عندما تتحدثين معه، فيبدأ بمقاطعة حديثك بطريقة ربما تكون مزعجة، ولكنه لا يستطيع السيطرة على رغبته في طرح أفكاره وأسئلتك، ما يسبب لكِ التشتت وعدم التركيز، وبالتالي لا يستفيد طفلك من حديثك معه.

اضافة اعلان


ربما لا يستطيع الطفل في سنوات عمره الأولى السيطرة على نفسه وكبح رغبته في مقاطعة حديثك، ولكن يمكنكِ تدريبه على عدم مقاطعة حديثك عبر بعض الطرق البسيطة.


1- اجعلي توقعاتك واقعية
طفلك لا يقصد مقاطعتك، هو يتصرف بعفوية، ويشعر بالأمان معكِ فيخرج أفكاره ومشاعره دون ترتيب، كما أنه لا يستطيع التحكم برغبته في طرح الأسئلة التي تدور في رأسه وطرح أفكاره، لذلك لا تتوقعي أن يتوقف تماماً عن مقاطعك، فقط سيستجيب لمحاولاتك بعض المرات لتقل مرات مقاطعته، لذلك تحلّي بالصبر وتحدثي معه برفق وذكّريه بضرورة عدم مقاطعتك حتى يتمكن من سماع حديثك والاستفادة منه.


2- ضعي قوانين لحديثك مع طفلك
قد يقاطعك طفلك لأنكِ لا تمنحينه الفرصة للحديث، لذلك ضعي قوانين للحديث معه، مثلاً أن يتحدث أحدكما لدقيقتين دون أن يقاطعه الآخر، ثم تتبادلون الأدوار، هكذا تتحدثين إليه دون أن يقاطع، ويحصل هو أيضاً على فرصة للحديث معكِ وأنتِ تستمعين له باهتمام وتركيز.


3- علمي طفلك كيفية استخدام إشارات المقاطعة
علمي طفلك إشارة يستخدمها عندما يرغب في مقاطعة حديثك لطرح فكرة أو سؤال، بالطبع لن يتوقف عن مقاطعتك، ولكن الإشارة وانتظار الإذن سيمنح طفلك الفرصة للتفكير، وسيقلل مرات مقاطعته لحديثك، ومع تكرار الأمر سيعتاد على الاستماع أكثر من مقاطعة الحديث.

 

المصدر - نواعم