الثلاثاء 18-01-2022
الوكيل الاخباري

ماذا قال المتهم بجريمة قطع الرأس بالإسماعيلية أمام المحكمة؟

اسعاف مصر


الوكيل الإخباري - على الرغم من الفيديو المصور، الذي يرصد جريمته التي هزت الشارع المصري، فإن عبد الرحمن الشهير بـ"دبور" والمعروف إعلاميا بـ"سفاح الإسماعيلية"، أنكر ارتكاب جريمة قطع الرأس، وقال في أولى جلسات محاكمته "محصلش".

ومثل المتهم بجريمة قطع الرأس للمحاكمة أمام محكمة جنايات الإسماعيلية، صباح السبت.

اضافة اعلان


وبدأت الجلسة بتلاوة أمر الإحالة إلى المحاكمة الصادر من النيابة العامة بحق المتهم، ثم تبين أن المتهم لم يوكل محاميا للدفاع عنه، فقررت المحكمة انتداب محام للدفاع عنه وفقا لما ينص عليه قانون الإجراءات الجنائية.


وطلب المحامي المنتدب تأجيل المحاكمة للاطلاع على أوراق القضية نظرا لكونه لم يكن مع المتهم خلال التحقيقات ولم يطلع على تفاصيل القضية وطبيعة الاتهامات الموجهة لموكله.


وسألت المحكمة المتهم: "ما قولك فيما هو منسوب إليك من اتهامات"، فرد بالنفي قائلا "محصلش".


من جانبه، قام ممثل النيابة العامة بتلاوة أمر الإحالة الصادر من النائب العام ضد المتهم مطالبا المحكمة بتوقيع أقصى عقوبة عليه.


وقال محمد إصلاح المحامي بالنقض، إن العقوبة المتوقعة للمتهم هي أن تقضي المحكمة بإحالة أوراقه إلى مفتي الجمهورية لاستطلاع رأيه في معاقبة المتهم بالإعدام شنقا.


وأضاف إصلاح لموقع سكاي نيوز عربية: "إن جرائم المتهم من قتل المجني عليه عمدًا مع سبق الإصرار والترصد وقطع رأسه والتجول به في الشارع، واقتران تلك الجناية بجنايتي الشروع في قتل المصابيْنِ الآخرين معاقب عليها بالاعدام".

 

سكاي نيوز