الإثنين 17-06-2024
الوكيل الاخباري
 

ندوة بعنوان الإعلام الأردني واقع وتطلعات.. حالة طوفان الأقصى في اليرموك

1699892592674


الوكيل الإخباري - نظمت جامعة اليرموك، ندوة حوارية بعنوان" الإعلام الأردني واقع وتطلعات.. حالة طوفان الأقصى".

اضافة اعلان


وقال وزير الإعلام الأسبق سميح المعايطة، إن المنظومة الإعلامية الأردنية تماهت مع الموقف الرسمي والشعبي بشكل لافت، وأدت دورا متقدما وأتاحت المجال للأصوات المعبرة عن الحقيقة والتضامن مع غزة وفلسطين بأن تأخذ مساحتها الكاملة، مشيرا إلى أن هذا يسجل كعلامة مميزة في الحالة الأردنية التي انصهر فيها السياسي والإعلامي في بوتقة واحدة.


ولفت إلى أن الإعلام الأردني تعاطى مع الحدث باستجابة سريعة وبث خطابا موحدا ضد ما تقوم به قوات الاحتلال من انتهاكات فاضحة وكشف زيف ادعاءاتها في مفاصل كثيرة، وانحاز بمصداقية للرواية المناهضة للحرب على غزة فكان بذلك إعلاما محاربا، مؤكدا أن اشتباكه كان فعالا ومؤثرا محليا وإقليميا وعالميا.


وقال المعايطة ان الإعلام الغربي انحاز للرواية الإسرائيلية بدون مراعاة لأبسط الأعراف الصحفية والإعلامية، فساهم بالدعاية المضللة التي لا تمتلك أدنى مقومات المصداقية وهو ما عمل الإعلام الأردني على كشف زيفه.


من جهته، قال رئيس التحرير المسؤول لجريدة الرأي الدكتور خالد الشقران، إن وسائل الإعلام بثت رسائل الدولة الأردنية التي لطالما حذرت وتحذر من الاستفزازات الإسرائيلية، والتوسع في المستوطنات وتطرف المستوطنين والاعتداءات المستمرة على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف، فكان الإعلام منسجما مع الموقف السياسي الرسمي والشعبي في ضرورة وقف العدوان والمجازر في غزة.


ولفت إلى أن الإعلام الأردني والعربي بشكل عام مطالب أكثر من أي وقت مضى بأن يخاطب العالم بلغته، مشيرا إلى ضرورة بث المواد الصحفية والإعلامية بأكثر من لغة لتصل رسالة الإعلام الأردني وما تحمله من مضامين إلى جميع شعوب العالم.


وأكد الشقران أن الإعلام الأردني كان حضوره فاعلا في كشف التحيز الصارخ لوسائل الإعلام الغربية التي تبنت رواية الاحتلال وحاولت طمس الرواية العربية.


وقال عميد كلية الإعلام الدكتور أمجد القاضي في الندوة التي أدارها الدكتور زهير الطاهات، إن كلية الإعلام رافد أساسي في مسيرة الإعلام الأردني، وتضطلعُ بدورها المهم والرئيس في صياغة وتشكيل الرسالة الإعلامية للدولة الأردنية في إطار الرؤية الملكية للإعلام، القائمة على المهنية والمساهمة الفاعلة والمؤثرة في تحقيق التنمية بمفهومها الشامل.