الأربعاء 24-04-2019
الوكيل الاخباري



إنتبه .. التعرق ليلاً قد يكون علامة لمرض خطير



الوكيل الاخباري - يرى الأطباء ضرورة زيادة الوعي بالأعراض المبكرة للسرطان لزيادة فرص النجاة منه، فهناك أعراض قد يظنها المريض من الأمور الطبيعية التي لا تدعو للقلق، ومنها التعرق الشديد ليلا، وفق موقع "مترو" البريطاني. ينقسم سرطان الدم إلى 137 نوعا مختلفا، ويرتبط كل منها باضطرابات وأعراض تختلف بشدة من شخص لآخر، مما يزيد من صعوبة تشخيص المرض، ويمكن للتعرق بكميات كبيرة أن يشير إلى مرحلة مبكرة من الإصابة بسرطان الدم، خاصة وإن اقترن بأعراض أخرى مثل فقدان ملحوظ للوزن. في هذا الخضم، نوه الطبيب "جيرارد روبنس.."، إلى أن تلك المعلومة تشير إلى أهمية متابعة الحالة الصحية بالكشف الدوري في حال الاشتباه في تلك الأعراض التي قد تبدو طبيعية، مع رفع الحد الأدنى للثقافة الصحية مثل طبيعة مرض سرطان الدم وأعراضه المشهورة.وحدد الأطباء أشهر أعراض سرطان الدم التي تعتبر أيضا الأكثر شيوعا بين الأنواع المختلف للمرض ذاته، وأهم تلك الأعراض، هي الإرهاق الشديد والحمى وزيادة التعرق الليلي غير المبرر وفقدان الوزن، كما ينبغي الالتفات إلى خطورة تلك الأعراض إذا اجتمعت معا واستمرت لأكثر من 4 أسابيع.