الأربعاء 22-09-2021
الوكيل الاخباري

رغد صدام حسين تشارك فيديو لسر أرسلته إلى والدها جعل دمعته تنهار

image


الوكيل الاخباري - شاركت ابنة الرئيس العراقي الراحل، رغد صدام حسين، مجموعة مشاهد وفيديوهات كشف فيها بعض التفاصيل الجديدة للأيام الأخيرة التي عاشها الرئيس الراحل صدام حسين، قبل إعدامه.

اضافة اعلان


ونشرت ابنة الرئيس العراقي الراحل مجموعة فيديوهات على صفحتها الشخصية في "تويتر"، يظهر في أحدها المحامية اللبنانية، بشرى خليل، والتي وكلت للدفاع عن الرئيس العراقي الراحل صدام حسين في المحكمة.


وظهرت المحامية بشرى خليل في فيديو مقتطع من لقاء أجرته مع الإعلامية اللبنانية، رابعة الزيات، في لقاء ضمن برنامج "شو القصة".

 


وقالت المحامية بشرى خليل: "كانت السيدة رغد قد حملتني رسالة، وعادة أسلم فقط باليد (بالكف)، لكنني قمت بالسلام عن طريق التقبيل (تحية السلام من خلال قبلات جانبية سريعة)، لأنني أريد مهامسته، وقلت له: أطلب مني الجلوس معك بعد انتهائنا (بعد انتهاء جلسته مع فريق الدفاع)".


وتابعت المحامية خليل: "عادة يكون اللقاء حوالي 6 أو 7 ساعات، ويتصل بنا الأمريكيون قبل وقت ليبلغونا عن موعد الانتهاء قبل نصف ساعة".


وتابعت المحامية: "قال (صدام حسين مخاطبا لجنة الدفاع)، اسمحوا لي، اريد أن أرى بشرى قليلا، خرجوا وأعلم أن الأمريكيين وضعوا أجهزة تنصت أسفل الطاولة، وقال لي (صدام) تريدين الحديث أثناء المشي أو أثناء الجلوس، فطلبت الحديث أثناء المشي (تجنبا للتنصت)".


وقالت المحامية: "عندما مشينا وضعت يدي خلف يده (في إشارة لاقترابها منه من أجل إخباره سرا)، وأخبرته بالموضوع، وعندما أخبرته أن ابنته رغد تعرضت لعارض معين رجفت يده بشدة وشاهدت في عينيه دمعة من شدة التأثر".

 



أضافت المحامية: تأثرت كثيرا بحزنه، "في النهاية هذا صدام حسين"، وطلبت منه الهدوء، "الصورة القديمة لصدام حسين تمنعك من رؤية دمعة في عينه وهو رجل صنديد"، على حد وصفها.

 

 

 

المصدر : سبوتنك