السبت 05-12-2020
الوكيل الاخباري

مُثمنا جهود الإعلامي الوكيل وإنسانية رجال الأمن

الملك فزع له ورسالة مؤثرة من الشاب الخصيب قبل دخول عمليته

71d1fff2-3645-4494-9b1c-a0cca81b871e (1)
الشاب محمود الخصيب


الوكيل الإخباري - جلنار الراميني - نشر محمود الخصيب منشورا عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "الفيسبوك" ، قبل الدخول إلى العملية في مدينة الحسين الطبية، لإجراء عملية زراعة كبد ، صباح اليوم الأربعاء .

اضافة اعلان
 

وثّمن الخصيب ، فزعة جلالة الملك عبد الله ، بعد مناشدة شقيقه خالد عبر "برنامج الوكيل" ، والذي يُبثّ عبر أثير إذاعة القوات المسلحة الأردنية "راديو هلا"، أمس الثلاثاء . 

 

وقال ﻻ يسعني في هذا الوقت الا ان اشكر ملك الانسانيه سيدي القائد الاعلى للقوات المسلّحه عبد الله الثاني بن الحسين حفظه الله ورعاه".

 

وتقدّم بالشكر إلى الإعلامي محمد الوكيل ، الذي كان صوته ، منبرا حرا حيث إنسانيته ، التي كان لها أطيب الأثر في نفوس الأردنيين، وقال "شكرا محمد الوكيل ابو هيثم الانسان الحر صاحب الكلمه الحره وجميع العاملين معه".

 

واستذكر ، الخصيب ، رجال الأمن الذين هبّوا هبّة رجل واحد في سبيل التبرّع بالدم، في زمن قياسي.

 

وجاء عبر صفحة الخصيب، وفق رصد "الوكيل الإخباري" : 

الحمد لله ثم الحمد لله ثم الحمد لله بعد بضع سويعات من الان سندخل غرفة العمليات في مدينة الحسين الطبيه لاجراء عملية زراعة كبد برفقة شقيقتي الغاليه المتبرعه لي بقطعه من جسدها فلها الاجر العظيم ان شاء الله، وأسال الله العظيم ان يتمم عافيتها ويردها سالمه وان يحفظها بحفظه
وان يتمم شفائي وعافيتي واياها.

 

بقية المادة بعد المساحة الإعلانية..


ﻻ يسعني في هذا الوقت الا ان اشكر ملك الانسانيه سيدي القائد الاعلى للقوات المسلحه عبد الله الثاني بن الحسين حفظه الله ورعاه وادام العافيه عليه وعلى الاسره الهاشميه اجمع الغاليه على قلوبنا الملبي لندائي بايعاز حضرة اللواء الركن حسين الحواتمه حفظه الله ورعاه بالتبرع بالدم .


واشكر كل فرد من افراد قوات الامن العام والدرك والدفاع المدني والجيش  والمدنيين على تبرعهم بالدم طالبين الاجر من الله تعالى وتلبية النداء فدمائهم الغاليه سطرت حروف وكلمات على قلبي وقلب كل اردني عنوانها شعب يجمعه دم واحد.

 

فرغم نصيحة الممرضين فريق الرائد زهور فلاح، قسم الباطنيه والذي لطالما وعلى مدار سنتين ارقد على اسرتهم  حتى صاروا وكانهم عائلتي واصرارهم على ان ابقى في السرير الذي ارقد عليه رغم ان دمي قوته سته ونصف ابيت الا ان اذهب لبنك الدم  وان اقدم اقل واجب بشكرهم بنفسي ففعلا هذا اقل واجب علي هبة النشامى المتبرعين لي ادخلت الفرح في قلبي.

 

فالمشهد ﻻ يوصف بالكلمات دعائهم لي ولشقيقتي ونظراتهم التي ملؤها الانسانيه ترجمت كلمات عنوانها المحبه ففعلا هؤلاء هم النشامى اسال الله العظيم ان يحفظهم جميعا فهم حماة الوطن ونحن الشعب الحاضنه لهم 
شكرا محمد الوكيل ابو هيثم الانسان الحر صاحب الكلمه الحره وجميع العاملين معه.


شكرا لكم ادارة التلفزيون الاردني
شكرا لكل مرتبات الاطباء والممرضين والعسكريين في مدينة الحسين الطبيه 
شكرا لكل عامل فيها
حمى الله الوطن وقائدنا واجهزتنا الامنيه بكل مؤسساتها 
شكرا لاهلي  واقاربي واصدقائي 
دعواتكم لي في السر والعلانيه فلا تبخلوا فيها 
استودعكم الله
Alwakeelnews.com موقع الوكيل الإخباري

 

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة