الجمعة 21-01-2022
الوكيل الاخباري

اسعار النفط العالمية سجلت خسارة كبيرة

توجه للإعلان عن تثبيت أسعار المحروقات الشهر القادم

520213115433564735550
مركبة تتزود بالوقود - أرشيفية


الوكيل الاخباري - قال المهندس عامر الشوبكي الخبير في قطاع النفط والطاقة إن الحكومة تتجه لتثبيت أسعار المحروقات لشهر كانون الأول/ديسمبر المقبل، والتي سيعلن عنها عصر الثلاثاء.

اضافة اعلان

وأضاف الشوبكي في تصريح لـ"الوكيل الاخباري" أن المعدل السعري لبرميل النفط يؤخذ بشكل شهري، وقد تم تثبيته عالميا عند مستوى 74 دولار للبرميل، وبالتالي فإن التوجه يكون نحو تثبيت أسعار المحروقات في المملكة الشهر المقبل.


وبين أن اسعار النفط عمقت جراحها وانخفضت اليوم الثلاثاء لتسجل أسوأ خسارة شهرية منذ مارس 2020، مع فقدان خام برنت أكثر من 16% من قيمته، وهبوط الخام الأمريكي 18% في نوفمبر الحالي، برنت عند 71$ للبرميل وWTI سجل 68$، بعد تصريحات موديرنا إنها تستبعد أن تكون اللقاحات فعالة ضد المتحور الجديد أوميكرون كما كان الأمر بالنسبة لمتحور دلتا.


وكان الشوبكي قال إن ومن المنتظر ان تجتمع لجنة تسعير المشتقات النفطية اليوم الثلاثاء القادم لتحديد الاسعار محلياً التوقعات تشير بتثبيت الاسعار مرة اخرى عند القيم الحالية، الا ان الانعكاس الحقيقي يجب ان يظهر مع بداية شهر كانون ثاني من العام 2022 اذا ما استمرت اسعار النفط في الانخفاض تبعاً لتطور القيود والاغلاقات، مع المطالب الدائمة بدراسة جدوى الضريبة الثابتة المقطوعة والتي تم تطبيقها منذ تموز من العام 2019.


يذكر ان اسعار المحروقات الان عند مستويات تاريخية محلياً نتيجة فرض الضريبة الثابتة والمقطوعة رغم انها محسوبة عند معدل 74 دولارا لبرميل النفط، وقد بلغت اسعار النفط العالمية 147 دولار للبرميل في العام 2008 و 120 دولارا في العام 2012 وكانت الاسعار محلياً اقل من الاسعار الحالية بنسبة من 15-20%. 


وقامت الحكومة بداية الشهر الحالي بتثبيت سعر السولار والكاز ليبقى عند 61.5 قرش لكل لتر ، بينما قامت بزيادة قرش على لتر البنزين بنوعيه، ليصبح 83.5 قرش لكل لتر بنزين 90، و 107 قرش لكل لتر بنزين 95 وهو في مستوى اعلى سعر يسجل للبنزين 95 في تاريخ المملكة.