الأحد 15-12-2019
الوكيل الاخباري



الملك قول وفعل بعزيمة أردن ثابت

برنامج الوكيل يحتفي باستعادة الباقورة والغمر بجهود ملكيّة - فيديو

cddd1749-752e-4a71-99ae-ece44dedc374



الوكيل الإخباري - جلنار الراميني - قصة وطنيّة ، قصة أرض أردنيّة شامخة ، قصة انتصار ، بعد طول انتظار ، فالأردن عادت إلى أحضانه منطقتا الباقورة والغمر ، بعد (25) عاما ، حيث كانت بيد الاحتلال ، والآن تعود إلى الأردنيين ، وتستعيد جمالها من جديد ، بعد أن غابت عنهما الملامح الأردنية ، لسنوات ، واليوم تظهر بمظهر آخر بهويّة أردنية أصيلة .

 

واليوم لم يغفل الإعلامي محمد الوكيل ، الحديث عن استعادة الباقورة والغمر ، والجهود الملكيّة الحثيثة ، بعدم تجديد اتفاقية السلام مع الاحتلال، حيث لا تمديد ولا تجديد للملحقين الخاصين في اتفاقية السلام الأردنية "الإسرائيلية" اللذين صدر بموجبهما نظامان خاصان نظما حق الانتفاع الذي منحته الاتفاقية للاحتلال.

 

احتفال عبر أثير "راديو هلا"

"برنامج الوكيل" ، والذي يُبثّ عبر أثير إذاعة القوات المُسلّحة الأردنية "راديو هلا" ، خصّص الحلقة اليوم الثلاثاء ، احتفالا وابتهاجا باستعادة منطقتين ، هما بمثابة جنتين أردنيتين ، عادتا إلى الأحضان الأردنية، حيث فرحة شعب بالانتصار الهاشمي والتي بدت على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، وقد كان البرنامج لسانا ناطقا بفرحة الأردنيين.

 

وتم قراءة العناوين البارزة ، للصحف العربية ، والأجنبية ، التي تغنّت بالجهود الأردنية ، في استعادة المنطقتين ، حيث برزت صور المنطقتين - الباقورة والغمر - في ثنايا تلك الصحف .

 

الصحف المختلفة ، أشادت بالدور الأردني - حيث قُرئت على الهواء - والحديث عن نظرة الملك الوطنية والثاقبة ، التي من شأنها كسر شوكة الاحتلال ، وتعزيز كرامة وطن ، والاستناد إلى الهوية الأردنية في الولاء والانتماء، والنتيجة حتميّة في أن يكون الأردن قويا ، عزيزا ، شامخا بشموخ الوطن ، الذي طالما يفاخر بالقيادة الهاشمية الحكيمة.

 

إعلاميان تغنيا بالسيادة الأردنية

ولأنهما تغنّيا بالأردن، فقد كان للإعلامي المصري ، معتز مطر ، حضور عبر أثير إذاعة راديو هلا" ، من خلال الاستماع لما قاله ، من كلام يجدر أن يستمع إليه الأردنيون ، فخرا واعتزازا ، وقال مطر : 

"لأول مرة دولة عربية تستعيد أرضها من الاحتلال الصهيوني هذا يوم تُرفع فيه الرايات" .

 كما ، تغنّى الإعلامي المصري ، عمرو أديب ، بالسيادة الأردنية ، التي باتت حديث الإعلام العربي ، والغربي ، حيث قام البرنامج باستقطاع ما تحدّث به أديب على الهواء .

 

أغان وطنية ،كانت في مساحة البرنامج ، حيث تتغنّى بالأردن ، والجيش العربي، وتتغنى بملك أخذ على عاتقه الوطن والمواطن ، على وقع الترحيب الأردني ، بالقرار الملكي الشّجاع .

 

الملك حينما يتحدث ..على قدر الفعل 

وتم التطرّق إلى خطاب العرش السامي ، في افتتاح الدورة العادية الرابعة لمجلس الأمة ، الأحد الماضي ، حيث أعلن جلالته من خلال خطابه انتهاء العمل بملحقي الباقورة والغمر.

 

وقد اقتبس الإعلامي الوكيل ، من خطاب الملك ، بهذه الأقوال :

الملك " شبابنا مؤهل وقطاعاتنا واعدة والمستثمر مهتم والعالم يؤمن بالأردن وإمكانياته".


ومن أقوال سيد البلاد "نهضتنا لا مكان فيها لمن يستسلم للتشاؤم والسوداوية.
كم قال الملك "من شعبنا نستمد العزم والتفاؤل".

وزاد جلالته "فلننهض لبناء واقع جديد يضاعف النمو، ويخلق آلاف الفرص لكل أردني طامح، لمن يعمل ويثابر، لمن يتحلى بالأمل، لمن لا يضع لطموحه سقفا، لمن يحقق الكثير من القليل، ولا يتوقع إنجازا بلا عمل".

 

واختتم الإعلامي الوكيل البرنامج ، قائلا " بعزم وثبات وقوة وشجاعة وإيمان بالوطن وسيادته وجيشه وشعبه، أعلنها قائد الوطن بأن سيادة الأردن على أرضه فوق كل اعتبار".

 

 وتابع الوكيل " لقد شكل القرار الملكي انتصارا للأردن ، حيث أن كرامتنا وسيادتنا فوق كل اعتبار ، عزيزا ، قويّا ، مواقفه صادقة مهما تعاظمت الأحداث ".