الجمعة 15-11-2019
الوكيل الاخباري



صدمة تسيّطر على عائلته

أردني عاد من الغربة مُكفّنا بعد أسبوعين على وفاته

2017_8_10_22_17_14_196



الوكيل الإخباري - جلنار الراميني - بعد حادث سير مٌروّع أودى بحياته في المملكة العربية السعودية ، منذ تاريخ 5/10 ، والذي أودى بحياة المواطن الأردني الدكتور ، زياد البواب (46) عاما ، يواري جثمانه الثرى اليوم الأحد، بعد أسبوعين على وفاته .

 

تفاصيل قاسية 

وبينت شقيقة زياد ، علا بدر لـ"الوكيل الإخباري" : أن شقيقها يعمل في المملكة العربية السعودية "دكتور جامعي" ، وكان بصحبة صديقه ، أثناء الحادثة .

 

ولفتت ، ان عائلته تعيش في عمّان ، وزادت " لقد سافرت زوجته إلى السعودية لاستكمال الإجراءات، على وقع الصدمة ، فبدلا من قدومه بالهدايا ،جاء مكفنا محمّلا على الأكتاف " .

 

وأضافت بدر، والحزن غالب عليها ، أنه لم يتم الكشف عن هويّة الشخص الذي قام بدهس زياد - حتى لحظة كتابة الخبر - منوهّة أنه تم منح شقيقه مذكرة من وزارة الخارجية موجّهة للسفارة السعودية في عمّان لمنحة تأشيرة دخول إلى السعودية للسفر ، والوقوف على عملية نقل الجثمان.

 

 

وأشارت ، أن زياد لديه (3) أبناء، ولقد صُدموا جراء ما حدث لوالدهم ، وتابعت " اليوم وبعد أسبوعين ، سيواري أخي الثرى ، ونحن لا نصدق ما حدث له ، فلقد خطف الحادث أخي ".

 

 وزارة الخارجية توضّح 

وكانت وزارة الخارجية و شؤون المغتربين ، أصدرت بيانا حول وفاة الدكتور زياد بدر خضر البواب في السعودية منطقة وادي الدواسر – سليل أثر حادثة دهس،بعد مناشدة ابنه للحكومة بنقل جثمان والده إلى الأردن.

واوضح مدير مركز العمليات بالوزارة السفير سفيان القضاة في بيان - سابق - ان الوزارة تابعت هذه الحادثة منذ حصول الحادث، وضمن الحقائق التالية:
– تواصل مركز عمليات الوزارة فور علمنا بالحادث مع شقيق المرحوم السيد/ نصر البواب وطلبنا منه مراجعة الوزارة حيث تم ابلاغه بحادث الوفاة المؤسف.

– باشرت السفارة الاردنية بالرياض باستكمال الاجراءات المطلوبة من الجانب السعودي لنقل الجثمان الى المملكة.


– قامت وزارة الخارجية بإصدار موافقة من رئاسة الوزراء لنقل الجثمان الى المملكة وعلى نفقة الحكومة، فور انتهاء الجانب السعودي من إجراءاته.
– كما تتابع السفارة الاردنية في الرياض التحقيقات بالحادث مع السلطات السعودية بما فيها عملية البحث عن الفاعل.

وأكد القضاة - حينها - أن مركز عمليات الوزارة يتعامل بحالات الوفاة للمواطنين الاردنيين في الاغتراب على وجه الخصوص بكل الاهتمام والمتابعة، ويحرص على نقل جثمان المتوفى إلى وطنه بأسرع وقت ممكن، معربا بذات الوقت عن أصدق مشاعر التعزية والمواساة لعائلة الفقيد، سائلا المولى عز وجل أن يتغمده بمغفرته ورضوانه، ويلهم ذويه جميل الصبر وحسن العزاء.

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة