الأربعاء 27-05-2020
الوكيل الاخباري



طبيب ايطالي يروي قصص مروعة من داخل غرف العزل

19_2020-637186632211119144-111



الوكيل الاخباري - الوضع في إيطاليا أصبح كارثيا بسبب التدهور الصحي المتواصل جراء وباء كوروناز ويقول طبيب هناك إنهم تلقوا "توجيهات بعدم إعطاء أجهزة التنفس الصناعي لمن هم فوق سن الستين".


يشار إلى أن حجم الكارثة في إيطاليا تجاوز الصين بؤرة المرض، إذ قارب عدد الوفيات فيها بلوغ خمسة آلاف شخص.


وقال طبيب يعمل في القطاع الصحي الإيطالي في تصريحات صحفية من مدينة بارما الشمالية في إيطاليا، إن الأوضاع تزداد سوءا لأن أعداد المصابين تواصل الارتفاع بشكل كبير.


وخلال الساعات الـ 24 الماضية فقط، سجلت إيطاليا نحو خمسة آلاف إصابة.
وأضاف أن قسمه فيما يواصل استقبال حالات حرجة، فإن التركيز ينصب على السماح لأولئك المرضى بمقابلة أحبائهم في لحظاتهم الأخيرة، رغم إجراءات الحجر.
وتفيد تقارير بأن بعض الأسر الإيطالية أصبحت عاجزة عن توفير مدافن لموتاها بسبب تزايد أعداد ضحايا الوباء.


وقد شوهدت مؤخرا شاحنات عسكرية في إيطاليا قيل إنها تقل جثثا بكميات كبيرة لحرقها بسبب قلة المدافن.


وقال الطبيب إنه مما شاهد وسمع في المستشفى الذي يعمل فيه، فإن التوجيهات بإعطاء الأولوية في أجهزة التنفس الصناعي للمرضى تحت سن الستين، سببها محدودية عدد هذه الأجهزة.


وتواجه المرافق الصحية حول العالم نقصا حادا في أجهزة التنفس بسبب الحاجة الشديدة لها جراء الوباء العالمي المتصاعد بشكل مخيف، وقد تسبب حتى الآن في إصابة ما لا يقل عن 300 ألف شخص.

 

المصدر - الحرة