السبت 13-07-2024
الوكيل الاخباري
 

منها خطف الأضحية.. أغرب 5 طقوس للاحتفال بعيد الأضحى حول العالم

download_1


الوكيل الإخباري- مع اقتراب عيد الأضحى المبارك، يستعد المسلمون حول العالم لإحياء عاداتهم وتقاليدهم المرتبطة بأيام العيد، والتي يتشابه بعضها من حيث ذبح الأضاحي واجتماع العائلات وتوزيع اللحوم والصدقات على المحتاجين.

اضافة اعلان

 

في حين يستقبل بعض سكان دول العالم العيد بأغرب العادات والطقوس، والتي يستعرضها التقرير التالي، حسب ما ذكر موقع «palaisamani».

تجفيف قطرات الدم في تونس

يعتاد التونسيون الاحتفال بعيد الأضحى المبارك من خلال إحياء طقس تلقي الزوجة أول قطرات دم تنزل من الأضحية ووضعها في وعاء إلى أن تجف، ثم تقوم بتبخير الأطفال الصغار بها لإبعاد العين الشريرة عنهم، حسب معتقداتهم.

ومن الطقوس الأخرى التي يقوم بها التونسيون في العيد شراء الخرفان ووضع الحناء على فروها، إضافة إلى صنع الأطفال للزينة والشرائط الملونة وربطها في قرني الخروف.

خطف الأضحية في الصين

لعبة خطف الأضحية أيضًا من أغرب طقوس الاحتفال بعيد الأضحى المبارك، والتي يقوم بها الصينيون بعد أدائهم لصلاة العيد، من خلال ركوب الرجال للخيول والانطلاق بسرعة نحو الخروف محاولين خطفه، ومن يستطيع الإمساك به دون السقوط عن الحصان وفي أسرع وقت يعتبر فائزًا.

وبعد الانتهاء من لعبة خطف الأضحية، تجتمع العائلة أثناء ذبح الخروف ويبدأون في قراءة الأدعية والآيات القرآنية، ثم تُوزع اللحوم على المحتاجين، وتبدأ النساء في إعداد الغداء.

تكحيل عين الخروف في ليبيا

وتعتبر عادة تكحيل عين الخروف بالكحل العربي وصبغ رأسه بالحناء قبل ذبحه من أغرب الطقوس التي يقوم بها الليبيون للاحتفال بعيد الأضحى، ثم يشعلون النيران والبخور ويهللون بالتكبير استعدادًا لذبحه.

كرنفال «بوجلود» في المغرب

من أغرب عادات الاحتفال بعيد الأضحى المبارك في المغرب، هو إقامة كرنفال «بوجلود» الذي يرتدي فيه الأطفال والشباب صوف الخرفان وينطلقون في الشوارع وهم يرقصون ويعزفون الموسيقى. كما يعتاد المغاربة عدم لمس لحم الخروف في اليوم الأول للعيد.

صراع الأضاحي في الجزائر

يحافظ الشعب الجزائري على عادة صراع الأضاحي في عيد الأضحى المبارك، إذ يترك المواطنون الخرفان تتصارع قبل الذبح في حلبة المصارعة، ثم يقومون بعملية الذبح وتوزيع اللحوم على المحتاجين.

 

المصدر : صحيفة الوطن