الثلاثاء 26-05-2020
الوكيل الاخباري



انجاز علمي لمكافحة فيروس كورونا في كلية الطب بجامعة مؤتة

med_college



الوكيل الاخباري - أعد المركز الإقليمي للتحكم والوقايه من الأمراض بالتعاون مع خبراء من كلية الطب بجامعة مؤتة بروتوكولاً إقليمياً لعلاج مرض الكورونا المستجد وقد استند هذا البروتوكول على أحدث التجارب السريرية على الحيوانات والبشر في مختلف دول العالم. 


وتم توزيع هذا البروتوكول على منظمات الرعاية الصحية الإقليمية المختلفة مع نصيحة قوية لاستخدام الخيارات المتاحة من خلال التجارب السريرية و يخضع هذا البروتوكول للمراجعة والتحديث المستمر وفقًا للبيانات والنتائج القادمة.

حيث قاد المشروع الدكتور حامد الزعبي ، الأستاذ المشارك في علم الفيروسات والأحياء الدقيقة بكلية الطب بجامعة مؤتة وبإشراف عميد كلية الطب الأستاذ الدكتور هاني الحمايده ، والدكتور منير أبو هلالة ، استشاري الأوبئة والطب الوقائي والرئيس التنفيذي للمركز الإقليمي للتحكم والوقايه من الأمراض, وقد تم الإشادة بالبروتوكول من قبل الهيئات الإقليمية المختلفة.

كما أعلن الدكتور أبو هلالة أن المركز الإقليمي قام بتجهيز تجارب إكلينيكية مختلفة للوقاية والعلاج من الحالات الخفيفة والمتوسطة و المتقدمة.

 

ونوه ان المعيق الرئيسي للتجارب السريرية هو توافر الأدوية في المنطقة خاصة للحالات المتقدمة.


وأخيراً أوصى الدكتور أبو هلالة الهيئات الصحية الإقليمية على التأكد من الاختبارات المستخدمة للفحص أوالتشخيص بحيث تكون لديها حساسية عالية مبينا أن استخدام فحص الأجسام المضادة سيضيف إلى القيمة التشخيصية عند استخدامها لفحص السكان عامة أو المجموعات عالية الخطورة من أولئك الذين هم على اتصال مباشر مع المجتمع مثل الكوادر الصحية ، المناطق التي لم تسجل حالات, ، أفراد القوات المسلحة والأجهزة الامنيه، وأولئك الذين يعملون في محلات السوبر ماركت والصيدليات والمخابز والمؤسسات الخدمية الأخرى 


وقال ان هذا البروتوكول هو ثمرة للتعاون الإقليمي المتنوع للجامعة، وأعرب عن أمله في أن يحقق أهدافه العلاجيه والوقائيه.