الخميس 29-10-2020
الوكيل الاخباري



بحث تشغيل الأردنيين في العقبة

305552_8_1548492014
تعبيرية


الوكيل الإخباري- عقدت وزارة العمل اليوم الخميس لقاءً تنسيقيا مع كبرى شركات ومؤسسات القطاع الخاص في منطقة العقبة الإقتصادية الخاصة، لبحث آليات تشغيل أردنيين وتوفير فرص عمل لهم هناك، والتوسع بمبادرة انشاء الفروع الانتاجية.

اضافة اعلان
 

وشارك في اللقاء كل من مدير مديرية التشغيل المركزية في الوزارة الدكتور عون النهار ومدير مديرية الفروع الانتاجية نجاح البريقي.

وقدم الدكتور عون شرحا موجزا عن الميثاق الوطني للتشغيل الذي يهدف الى التزام المشغلين في القطاع العام والخاص بتشغيل مخرجات النظام التعليمي المهني والتقني, وتقديم الحكومة عددا من الممكنات التي من شأنها التخفيف من نسب البطالة, كالمنصة الوطنية للتشغيل وبرنامجي خدمة وطن وانهض والإرتقاء بمستوى التدريب المهني والتقني وتنظيم سوق العمل.

 

وبين الدكتور عون مزايا المنصة الوطنية للتشغيل وسبل الإفادة منها من قبل القطاع الخاص، مشيرا الى انه تم توجيه الشباب الأردني للتسجيل على المنصة وبامكان مؤسسات القطاع الخاص بكل سهولة ويسر الدخول للمنصة والبحث عن المتعطلين عن عمل ضمن مختلف التخصصات اضافة الى حرية اختيار اي من المسجلين عبر المنصة وفقا لاحتياجات سوق العمل.

 

من جهتها اوضحت البريقي الفكرة الاساسية من مبادرة الفروع الانتاجية في المملكة، التي جاءت بناء على التوجيهات الملكية السامية بضرورة نقل الاستثمارات إلى المناطق النائية والبعيدة, خدمة لأبناء المجتمعات المحلية.

واضافت ان وزارة العملِ التزمت بمتابعةٍ حثيثة واهتمام مباشرٍ - من جلالة الملك عبدالله الثاني - بالإشراف على الإنجازِ الميدانيِّ لهذه المشاريع الناجحة، ومضت نحوَ عملٍ تنموي حقيقي، يفتحُ نوافذَ الانتاجِ والعمل والأمل، وبذلت وزارة العمل جهود كبيرة بالتنسيق مع المستثمرين في المناطق الصناعية المؤهلة لإقامة عدد من الفروع الانتاجية, واتخذت وزارة العمل حزمةَ إجراءات وتسهيلات بالتنسيق مع الجهات المعنية من شأنِها تحفيز البيئةَ الاستثماريةْ في المملكة، وفتحِ آفاقٍ جديدة نحوَ توزيع مكتسباتِ التنمية في المحافظات ومنحِ المستثمرينَ هناك حوافزَ تشجيعية.

 

وبينت البريقي إن فكرة الفروع الإنتاجیة ترتكز على إیجاد مصنع صغیر أو خط إنتاجي وقد یكون مصنعا متكاملا، یتم إنشاؤه في مناطق محددة من القرى والمحافظات تسھل على الشباب الاردني وخصوصا الفتیات الذھاب إلى مكان العمل، حیث يخضعن لبرنامج تدریبي یؤھلھن للعمل في ھذه المصانع. مؤكدة اهمية الاستثمارات في المناطق النائية وجيوب الفقر , لما توفره هذه الاستثمارات من فرص عمل وتسهم بالحد من مشكلتي الفقر والبطالة.

 

كما جرى خلال اللقاء مناقشة سبل توقيع اتفاقيات تشغيل مع عدد من اصحاب العمل بهدف تشغيل المتعطلين عن عمل من الشباب الاردني.