الأربعاء 03-03-2021

تمّ تداولهما بشكل مُلفت

تغريدتان لمسؤولين تستحوذ الاهتمام الأردني

39b56a4e-5fc0-4f19-9614-131ff11a576c_16x9_1200x676


الوكيل الإخباري - "تغريدتان" لمسؤولين أردنيين، أمس الجمعة ، عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" ، تمّ تداولهما بشكل مُلفت بين الأردنيين ، حيث كانت التغريدة الأولى للناطق الإعلامي باسم وزارة الخارجية وشؤون المغتربين سفيان القضاة ، والتغريدة الثانية ، لوزير الداخلية الاسبق حسين هزاع المجالي.

اضافة اعلان
 

التغريدة الأولى :

فقد عقّب الناطق باسم وزارة الخارجية وشؤون المغتربين سفيان القضاة، أمس الجمعة، على تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر".

وقال القضاة في تغريدته، وفق رصد "الوكيل الإخباري" :
" الله يسامحه .. نشر اخي ثم شطب تغريدة لا علاقة لي بها ولا بمضمونها ولم أعلم عنها شيئا. هو وحده مسؤول عما كتب وشطب وهذا رأيه الشخصي."

 



وأضاف القضاة: "نبذل بوزارة الخارجية كل ما نستطيع من جهود لإطلاق مسلوبي الحرية من الاردنيين وإعادتهم الى أهلهم ووطنهم أينما كانوا والدفاع عنهم وعن قضاياهم العادلة.

التغريدة الثانية :

كما كتب وزير الداخلية الأسبق حسين هزاع المجالي عبر تويتر أمس الجمعة قائلاً" يسقط كل من ينادي بإسقاط النظام.


وأضاف المجالي "التقليد الأعمى لا يفيد. نحن من تراب هذا الوطن نحافظ عليه بالدفاع عن ترابه وعن قيادته الهاشمية. هذهِ القلة لا تعي ما تطالب به".

 

 

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة