الجمعة 05-06-2020
الوكيل الاخباري



مطالب لاقامة مدينة للأثاث

33



الوكيل الاخباري - طرح مجلس ادارة نقابة تجار ومنتجي الأثاث، مقترحا على منتسبي النقابة لإقامة مدينة للأثاث بالمملكة للتجار والمنتجين، سعيا لتنظيم القطاع وحل العقبات والتحديات التي تواجه العاملين فيه.

وقال رئيس النقابة شرف الهياجنة، إن مشروع مدينة الأثاث المقترح سيكون وفق نظام الايجار المنتهي بالتملك وسيتم توفير مختلف الخدمات اللوجستية اللازمة من بنوك ومطاعم ومراكز للدفاع المدني والصحة ومكاتب للخدمات والصيانة.

ولفت الهياجنة في تصريح صحفي اليوم الاثنين، الى العديد من الفوائد التي يمكن تحقيقها في حال انجاز المشروع منها خفض النفقات المتعلقة ببدلات الايجار والكهرباء والترويج والنقل، وامكانية تنظيم دورات تدريبية واقامة مركز تدريب في الموقع.

واشار إلى أن المشروع سيسهم في تحقيق التكامل والتخصص بالقطاع الواحد والدمج بين الورش الصغيرة والدفع نحو التكامل بالإنتاج، بالإضافة الى تنظيم أوقات العمل وأيام العطل الرسمية ورفع حصة المنتج الوطني بالسوق المحلية واستقطاب الاستثمارات اللازمة لتطوير القطاع.

ومن فوائد المشروع حسب الهياجنة إمكانية الاستفادة من النفايات والمخلفات عن طريق إعادة تدويرها وإقامة قاعة عرض دائمة للعروض الخاصة على مدار العام ودخول الشركات المحلية بعطاءات مشتركة.
وبين أن النقابة ستقوم بتشكيل لجنة تأسيسية من الراغبين بالمشاركة مهمتها وضع نظام خاص للمشروع وآلية اشهاره واستقطاب الدعم اللازم له واختيار الموقع المناسب والتفاوض على العديد من الشروط والقضايا الاخرى المتعلقة بإتمام العمل.

واشار إلى أن أبرز التحديات التي تواجه قطاع الاثاث بالمملكة تتمثل بارتفاع الايجارات وضعف القدرة على المنافسة ما ادى الى تراجع حصة المنتج الوطني بالسوق المحلية في أصناف معينة وزيادة تكاليف النقل والطاقة.

واشار "من التحديات ايضا، تشتت مواقع المعارض بشكل غير منظم مما يشكل عبئا على وصول المواطنين اليها وعدم توفر شروط السلامة العامة في معظمها وعقبة أمام امكانية التأمين عليها لدى شركات التأمين، بالإضافة لمشاكل استقدام العمالة الوافدة والزيادة المضطردة في رفع رسوم تصاريح العمل في ظل عدم توفر العمالة المحلية في ظل ضعف مخرجات مراكز التدريب المهني.