الثلاثاء 07-04-2020
الوكيل الاخباري



مؤشرات على مشاكل في الصحة الفموية يجب عدم تجاهلها

تورم-اللثة-gum-swelling-warm-compress-cold-compress-720x540-2-1280x720



الوكيل الاخباري - أكدت طبيبة أسنان بريطانية على أهمية العناية بالصحة الفموية وإجراء فحصوات دورية للتأكد من صحة الأسنان واللثة لتجنب الإصابة بمشاكل صحية عديدة.

وقد شاركت أخصائية اللثة، الدكتورة رينا واديا في حديث لها مع صحيفة ديلي ميل البريطانية، مجموعة من المؤشرات التي يجب عدم تجاهلها لأنها يمكن أن تشير إلى وجود مشاكل صحية لدى الإنسان، على النحو التالي:

- احمرار حول الفم :
قد يشير ظهور احمرار حول الفم إلى نقص في الحديد وفيتامينات ب، وقالت الدكتورة رينا إن الاحمرار أو الالتهاب حول زوايا الفم مع أو بدون تقشر الجلد، يظهر عادة على كبار السن. كما أشارت واديا إلى أن نقص الحديد المزمن يمكن أن يتسبب باحمرار اللسان أيضاً، لذا توصي باتباع نظام غذائي غني بالحديد لدى ظهور مثل هذه الأعراض.

- نزيف اللثة :
بحسب الدكتورة واديا، فإن نزيف اللثة بعد تنظيف الأسنان بالفرشاة يعد أول مؤشر على الإصابة بأمراض اللثة، وأهمها الالتهابات. وبما أن الفم يرتبط ببقية الجسم، فإن هنالك الكثير من الأدلة التي تشير إلى وجود روابط بين أمراض اللثة والظروف الصحية العامة، مثل مرض السكري وأمراض القلب والكلى.

- تورم اللثة :
تشير الدكتورة واديا إلى أن الأدوية المضادة لارتفاع ضغط الدم والصرع، يمكن أن تؤدي إلى تورم اللثة، لذا يجب على طبيب الأسنان أن يتواصل مع طبيبك المعالج، لاستبدال الدواء بدواء آخر لا يحتوي على آثار جانبية. وأكدت الدكتورة واديا على أهمية معالجة التضخمات والانتفاخات التي تنشأ في اللثة للتمكن من تنظيف الأسنان بشكل جيد دون الشعور بالألم.

- تصبغ اللثة :
على الرغم من اختلاف لون اللثة من شخص لآخر، فقد كشفت الدكتورة واديا بأن تصبغات اللثة قد تحدث نتيجة لعاملين، الأول مرض أديسون الناجم عن اضطرابٍ يمنع الغدد الكظرية من إنتاج ما يكفي من الهرمونات، ومع تقدم المرض قد يتعرض المريض إلى حدوث تصبغ أو اسوداد في اللثة. أما العامل الثاني فهو متلازمة بوتز جيغرز، وهي حالة وراثية يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بالسرطان، حيث تتمثل أعراضها المبكرة في ظهور النمش الأزرق الداكن أو البني الداكن في الفم وعلى أصابع اليدين أو القدمين.

- الأسنان المسطحة :
في الكثير من الأحيان يقوم البعض بطحن أسنانهم أثناء النوم، وهذا يكون غالباً أحد الآثار الجانبية للتوتر والقلق، ويحدث ذلك عادة أثناء النوم أو أثناء التركيز أو تحت الضغط، وهذا ما يتسبب بتسطح الأسنان. غالباً ما ترتبط هذه الأعراض بالصداع وآلام الفكين.

- الأسنان الشفافة أو اللامعة :
عادة ما تدل الأسنان اللامعة الشفافة على تآكل الأسنان، وبحسب الدكتورة واديا، فإن السبب وراء ذلك هو الأحماض التي تصل إلى ميناء السن. كما يمكن أن تصاب الأسنان بالترقق وتصبح أكثر اصفراراً بسبب هذه الأحماض.

وتعزو الدكتور واديا وجود الأحماض على ميناء السن، إلى الأطعمة التي يتناولها المرء، أو بسبب ارتداد الأحماض من المعدة، التي تنتج أحماضاً طبيعية تساعد الجسم على هضم الطعام. في بعض الأحيان تنتقل هذه الأحماض إلى أعلى البلعوم وصولاً إلى الفم، خاصة بعد تناول وجبة كبيرة.

ووفقاً للإحصائيات، فإن حوالي 5 إلى 10٪ من مرضى ارتجاع المريء المعدي يصابون بتغيرات سرطانية في الخلايا.

- تقرحات الفم :
تعد التقرحات مشكلة شائعة لدى الكثيرين، وعلى الرغم من أنها قد تشعر المريض بالقلق، إلا أنها عادة ما تكون أحد الآثار الجانبية للتوتر والقلق. ومع ذلك تقول الدكتورة واديا، إنه لا ضير في استشارة الطبيب عند حدوث التقرحات، لأنها قد تكون دليلاً على بعض الالتهابات الفيروسية ونقص فيتامين ب12 ونقص الحديد ومرض كرون والاضطرابات الهضمية.

- رائحة الفم الكريهة :
تمثل رائحة الفم الكريهة، أحد أهم الأسباب التي تتطلب العناية بالصحة الفموية. وتشير الدكتورة واديا إلى أن السببين الأكثر شيوعاً لرائحة الفم الكريهة هما أمراض اللثة والأسنان. ومع ذلك قد تنشأ رائحة الفم الكريهة في بعض الأحيان من أجزاء أخرى من الجسم، وقد تكون مؤشراً على أمراض أخرى، مثل السكري، وأمراض الكلى. كما يمكن أن تكون رائحة الفم الحمضية علامة على الإصابة بالربو أو التليف الكيسي، في حين تشير الرائحة العفنة إلى تليف الكبد.

 

المصدر: 24

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة