الأحد 25-08-2019
الوكيل الاخباري



جريمتهم هزت المصريين.. ضبط قتلة ضحية زجاجة المياه الغازية

cbfa7867-f0ef-4537-bfed-8db5314c1f9d_16x9_1200x676



الوكيل الاخباري - كشفت الداخلية المصرية تفاصيل الجريمة البشعة، التي هزت مشاعر المصريين، وراح ضحيتها مشرد حصل على زجاجة مياه غازية من سوبر ماركت، ليروي ظمأه فقتله أصحابها.


وقالت في بيان رسمي إن قسم شرطة عابدين بمديرية أمن القاهرة أبلغ بالعثور على جثة لشخص مجهول الهوية في العقد الرابع من العمر بدائرة القسم، وبها إصابات عبارة عن جروح متفرقة بالجسم، مضيفة أنه تم تشكيل فريق بحث لكشف ملابسات الحادث، وتوصلت جهوده إلى أن وراء ارتكاب الواقعة 3 أشخاص.

 

وأضافت أن المتهمين الثلاثة هم مالك السوبر ماركت، وهو مطلوب أمنيا وقضائيا في 9 قضايا تبديد، وإيصال أمانة، إضافة إلى شقيقه وهو شريكه في المحل، والثالث عامل بالسوبر ماركت، مشيرة إلى أنه عقبتقنين الإجراءات أمكن ضبطهم.

 

وذكرت أنه بمواجهتهم اعترفوا بارتكابهم الجريمة، وأقروا بأنهم حال تواجدهم بمحل عملهم فوجئوا بقيام المجني عليه بسرقة بعض المنتجات الغذائية من أمام المحل، وتمكنهم من ضبطه واصطحابه داخل المحل، ثم تعدوا عليه بالضرب محدثين إصابته التي أودت بحياته، مضيفين أنه عقب ذلك قاموا بنقله لمكان العثور على الجثة.


وكانت الجريمة قد وقعت مساء الخميس الماضي وراح ضحيتها المشرد الذي يقيم على الرصيف في منطقة عابدين المجاورة، حيث يتجول في المساء بشوارع وسط القاهرة لالتقاط ما يسد رمقه سواء من المارة، أو أصحاب المحلات التجارية التي تعج بالمشترين في مساء هذا اليوم من كل أسبوع.

 

وبسبب درجات الحرارة العالية التي تجاوزت الأربعين في هذه الليلة، مع ارتفاع الرطوبة، اشتد العطش على المشرد الذي يعرفه أصحاب المحلات بحكم مروره عليهم يومياً، وهداه تفكيره لفتح ثلاجة سوبر ماركت بشارع عدلي وضعها أصحابها أمام السوبر ماركت على رصيف الشارع والحصول على زجاجة مياه غازية.

 

اظهار أخبار متعلقة



فاقد الوعي
تناول المشرد المياه الغازية وسار في طريقه، وكأن شيئاً لم يكن، مثلما اعتاد على أن يفعل مع أصحاب السوبر ماركت في المنطقة، لكن هذه المرة كان الأمر مختلفاً.


هرول صاحب السوبر ماركت واثنين وهما شقيقه وعامل بالمحل، خلف المشرد واقتادوه إلى السوبر ماركت، ثم أدخلوه غرفة بالداخل فيما اعتقد المارة وأصحاب المحلات أنهم سيمنحونه مزيداً من الأطعمة والمشروبات، ليفاجأ الجميع بعد نصف ساعة بخروج الثلاثة وهم يحملون المشرد الذي بدت عليه علامات الضرب المبرح والدماء تسيل منه بغزارة، ويلقون به بجوار أحد صناديق القمامة بالشارع.

 

اعتقد المارة أن المشرد فاقد للوعي فقاموا باستدعاء رجال الشرطة الذين اكتشفوا وفاته.


وأثارت الجريمة مشاعر المصريين الذين طالبوا بسرعة القبض على القتلة، وإحالتهم لمحاكمة عاجلة.

 

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة