الإثنين 17-06-2024
الوكيل الاخباري
 

بثرة صغيرة أدت الى بتر ساقها.. هذا ما حصل مع فتاة عشرينية في ألمانيا - صورة

tbl_articles_article_25078_916a723afe4-bef2-4ac9-995a-850fbdd9520a


الوكيل الإخباري -  تعرضت امرأة شابة للدمار بعد أن أدت بثرة صغيرة إلى حاجتها إلى بتر ساقها.

اضافة اعلان


وتعمل الشابة البالغة من العمر 24 عامًا على رفع مستوى الوعي حتى يعرف الآخرون التأثير المميت المحتمل لمشكلة تبدو بسيطة مثل البثور.

 

وكانت تشارلي بيردشال مور، من هال، مستقلة تمامًا ونشيطة ورياضية قبل أن تأخذ حياتها منعطفًا دراماتيكيًا.


وفي كانون الثاني 2021، ظهرت بثرة على قدمها أثناء ارتدائها حذاءً رياضياً.


وفي غضون أيام، أصيب النتوء بالعدوى، وازداد حجمه، وخرج منه القيح.


ومع ازدياد قلقها، زارت تشارلي العديد من المستشفيات في هال وما حولها وتلقت المشورة من الاختصاصيين، لكن قدمها لم تلتئم أبدًا.


وتفاقمت العدوى وأدت إلى إصابتها بالإنتان، وهو رد فعل يهدد حياتها تجاه العدوى.

 

وقالت تشارلي لـ HullLive إن الأطباء اضطروا إلى إزالة الجزء السفلي من الساق اليسرى الأسبوع الفائت لمنع انتشار العدوى.


وقالت: "يحتاج الناس حرفياً إلى الذهاب والتحقق من الأمر على الفور. لقد فقدت الآن ساقي. ويمكن أن يحدث ذلك لأي شخص".


وتتعافى تشارلي في المنزل تحت رعاية شريكها جيسون كوبلاند وجدتها شيريل مور.


وهي مقيدة على كرسي متحرك حتى يتمكن المسعفون من تركيب طرف صناعي لها، الأمر الذي قد يستغرق ما يصل إلى ثلاثة أشهر لترتيبه.

 


 

لبنان 24