الثلاثاء 15-06-2021
الوكيل الاخباري

أسئلة الخوف عن الأردني



و تظل الأسئلة تدور لأنها بلا إجابات عميقة ..اسئلة كوميات كوميات كما تقول النساء الجديدات ..! من جعل الأردني (إيده و الهْواة) ..؟ من الذي جعل الأردني واصلة معه (لهون أو لهان ) ..؟ من الذي اقنع الأردني أنه إذا (طقيته على خشمه يفقع) ...؟ من الذي أيقظ الأردني من نومه و سحبه من فراشه و أخذه مشواراً قصيراً بعد أن أغراه بالسمن و العسل و لم يعد الأردني إلاّ بكسورٍ ورضوض و أدوية لا حصر لها ..؟ من ضحك على الأردني عينك عينك و زيّن له قتل أبنائه و الهجوم على جاره و استقدام الشر الدموي عند الاشارات الضوئية أو عند أي رصيف يريد الاصطفاف فيه ..؟!
اضافة اعلان
من ومن ومن ..؟ وألف من مثل هذه (المنّات) الجارحة و الخانقة ..! من الذي جمّع أعصاب الأردني (عصباً عصباً) ووضعها تحته ليصبح الأردني كلّ وقته (قاعداً على أعصابه) ..؟ من سحب أنفاس الأردني الطويلة و أبقى له اللهاث الكوني و جعله يشعر بالجهل و التخلف وهو يحمل أعلى الشهادات و لديه من الخبرة ما تشهد به البلاد العربية التي عمّرها وما زال يعمرها ..؟؟!
كل يوم يزداد خوفي ..يزداد انبطاحي في عوالم مجهولة ..إن خرجتُ من البيت دعوتُ الله خائفاً أن أسلم ..وإن عدتُ حمدتُ الله فرحاً إنن سلمت..! عدم الاستقرار هذا جناية كبيرة ..هناك من أوصل (سِلمنا الأهلي) إلى شفير الهاوية ..هناك من يضعنا على قمة جبل شاهق وهو يعصب عيوننا ولم يبقَ إلاّ (دزّة) واحدة وسلامة تسلمك ..!
يا سادة إني أتهم وأتهم وأتهم ولكن لا دلائل عندي .