الإثنين 19-10-2020
الوكيل الاخباري



ليلة القدر خير من ألف شهر

الإفتاء لـ'برنامج الوكيل ' : هذه العلامــة الحقيقية لليلة القــدر وهذا أفضل الأدعية - وفيديو

حسنات


الوكيل الإخباري - جلنار الراميني - أوضـح أميــن عام دائرة الإفتاء العام، الدكتور أحمد الحسنات، فضل ليلة القدر ، وفضـل الدعاء في هذه الليلة العظيمة ، والمباركة ، مبيّنا أنّ أجر قيامها خيرٌ من طاعة ألف شهر، ولها خصائص وميّزات عن غيرها من الليالي بالفضل، والبركة، والأجر.

اضافة اعلان
 

وأشار الحسنات في حديثه عبر " برنامج الوكيل" ، والذي يُبثّ عبر أثير إذاعة القوات المُسلحة الأردنية "راديو هلا" ، اليوم الثلاثاء ، أن أفضل الأدعية ما ورد عن أم المؤمنين عائشة -رضي الله عنها- أنها قالت: (يا رسولَ اللَّهِ، أرأيتَ إن وافقتُ ليلةَ القدرِ ما أدعو؟ قالَ: تقولينَ: اللَّهمَّ إنَّكَ عفوٌّ تحبُّ العفوَ فاعفُ عنِّي).


وأكد للإعلامي محمّد الوكيل، أنّ ما يميّز ليلة القـدر ، والعلامة الحقيقية هي  شعور المؤمنين بالطمأنينة والسكينة بعيدا عن العلامات المتداولة ، وقال " لا يُهمّ الإلتفات إلى علامات هذه الليلة المباركة، كعدم سماع أصوات الحيوانات ، والسكون ، وما يُهمّ الشعور بالراحـة والسكينة عند إحيائها"

 

وزاد " المطلوب العمل في هذه الليلة بالفروض ، والإكثار من الصلاة والدعاء ، عدا عن قراءة القرآن الكريم".

 

وتطرّق إلى أنه من يصبر على الوباء ، فله أجر الشهيــد ، وإن لم يمت بالمرض ، وزاد " يجب الصبر أكثر ، وقلوبنا مع بعضنا ، بالرغم من التباعد الاجتماعي، وكلنا لنا أجر الشهداء".

 

وتحدّث على صلاة العيد ، وفضل التّــكبيرات ، حيث يمكن ذلك ، في المنــازل ، بعد الإعـــلان عن موعــد عيد الفطــر ، وقال " إن خطبة العيد ليست شرطا لصلاة العيد كما في صلاة الجمعة ، وكذلك يجوز صلاة العيد بشكل فردي في المنازل، في ظلّ أزمـــة كورونا".

 

وتلقى "برنامج الوكيل" ، عبر الرسائل الصوتية العديد من الأدعيـــة ، التي تدعو بإزالة جائحة كورونا التي طالت الأردن، وأن يحفظه ، قيادة وشعبا .