الثلاثاء 17-09-2019
الوكيل الاخباري



إلقاء جثته وسط الزراعات

شقيقان يقتلان سائق تكسي للخروج من أزمة ماليّة

جثة-انتحار-قتل



الوكيل الإخباري

 

حادثة بشعة شهدتها قرية ميت بره التابعة لمركز قويسنا بمحافظة المنوفية في مصر، وذلك عندما تجرد شقيقان من مشاعر الانسانية وقاما باستدراج صاحب تاكسي من مدينة شبرا الخيمة بغرض توصيلهما وقتله لسرقة التاكسي.

وأكد المتهمان خلال اعترفاتهما أنهما كانا يمران بأزمة وضائقة مالية كبيرة فقررا إستدراج أى صاحب تاكسي بغرض توصيلهما وقتله وسرقة السيارة لبيعها وذلك للخروج من الأزمة المالية.

 

وفي التفاصيل، ففي تمام الساعة الثامنة مساء قام المتهمان بإيقاف سائق تاكسي وطلبا منه توصيلهما إلى مدينة الباجور بمحافظة المنوفية، بأى أجر يطلبه بحجة أن لديهما ظرف طارئ فى قريتهم فقام السائق على الفور بالموافقة على توصيلهما.

وأضاف المتهمان أنهما قاما طوال الطريق بالحديث مع السائق لكى يعرفون كل شيئ عنه، كما طلبا منه الذهاب من طريق مصر إسكندرية الزراعى بدلا من الطريق الاقليمى بحجة أنه أقرب إلى قريتهم، وفى طريق مقطوع بلا إنارة ووسط الزراعات طلب أحد المتهمين إيقاف السيارة لقضاء حاجته وبالفعل قام السائق بإيقاف السيارة وقام أحدهم الذى كان يستقلها التاكسى بجوار السائق فى الإمام بالنزول، وقام الآخر بخنق السائق بمساعدة شقيقة حتى تأكدوا أنه فارق الحياة، وقام بإلقاء جثته وسط الزراعات وقاما باستقلال السيارة وفرا بها هاربين إلى مدينة الباجور وقاما بيعها إلى أحد التجار.

جاءت الرياح بما لا تشتهى السفن وظهرت جريمتهما، عن طريق خطة البحث المحكمة والتى قامت على وضع المنهج ثابتة ومتحركة ومشاهدة جميع كاميرات المراقبة والتى كشفت طريق اختباء السيارة عند أحد التجار بمدينة الباجور بمحافظة المنوفية، وتم محاصرة المكان وضبط السيارة والتجار الذى أقر بقيام شقيقين بيع السيارة له، وتم ضبط المتهمين.

وبالعرض على نيابة مركز قويسنا بمحافظة المنوفية، تحت إشراف المستشار محمد البواب المحامى العام لنيابات المنوفية والمستشار السيد البحيرى رئيس النيابة الكلية، حبسهم أربعة أيام على ذمة التحقيقات. 

تلقى اللواء محمد ناجى أباظة مدير أمن المنوفية، إخطارا من اللواء محمد عمارة مدير المباحث الجنائية، يفيد من العثور على جثة لشخص يدعى حسن عبد الله عطوه بقرية ميت بره التابعة لمركز قويسنا  ومقيم بشبرا الخيمة.

على الفور قرر اللواء محمد ناجى أباظة مدير أمن المنوفية، واللواء محمد عمارة مدير المباحث الجنائية تشكيل فريق بحث جنائى برئاسة العميد محمد فتحى رئيس المباحث الجنائية، والمقدم محمد عبد الصمد رئيس مباحث مركز قويسنا، وتم وضع الأكمنة الثابتة والمتحركة وتبين أن وراء ارتكاب الجريمة شقيقان وهم عبد الفتاح .س .ع 40 عاما عاطل ومقيم بالساحل القاهرة، عادل . س . ع 35 عاما عاطل ومقيم بقرية أبشيش التابعة لمركز الباجور، وأن الجناه قاموا بارتكاب الجريمة والاستيلاء على التاكسى وبيعه لشخص يدعى  السيد .إ . ال  40 عاما ومقيم بالباجور. وتم ضبط الجناه والعثور على التاكسى المسروق وجارى العرض على النيابة.

 

اليوم السابع

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة