الخميس 17-10-2019
الوكيل الاخباري



مربية تتسبب في وفاة طفلة عمرها عامان.. تفاصيل صادمة

911



الوكيل الاخباري - في واقعة مأساوية، لقيت طفلة عمرها عامان مصرعها بعد أن تركتها مربيتها داخل سيارة ساخنة لساعات ونسيت أمرها تمامًا.
وسلطت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية في تقرير لها نُشر يوم امس الأحد، الضوء على تفاصيل الحادث، موضحة أن الطفلة "زاريا هاشم" توفيت في الـ17 من سبتمبر الجاري في مدينة "هوبز" بولاية "نيو مكسيكو" الأمريكية، وذلك بعد أن نسيت مربيتها "تامي بروكس" أن تقلها إلى الحضانة، وتوجهت مباشرة إلى عملها تاركة الطفلة في المقعد الخلفي لسيارتها في ظل ارتفاع درجات الحرارة.

وتلقت الشرطة في وقت لاحق بلاغًا بشأن سيدة تركت طفلة في سيارتها لعدة ساعات بالخطأ، وتم إعلان وفاة الصغيرة في موقع الحادث، وهو ما كان صادمًا ومأساويًا بالنسبة لوالديها بدون شك، خاصة وأنهما عانيا من ست حالات إجهاض قبل إنجاب طفلتهما "زاريا"، بحسب ما ذكرت الصحيفة البريطانية.

وتواجه المربية "بروكس"، التي تبلغ من العمر 40 عامًا، تهمة إساءة معاملة الطفلة والتخلي عنها مما أدى إلى وفاتها، وهي حاليًا قيد الاحتجاز؛ وقالت خلال تحقيقات الشرطة إنها لم تنتبه إلى أن الصغيرة في المقعد الخلفي للسيارة حتى توجهت إلى البنك بعد الظهر.

ومن جانبه، علق والد الطفلة "زاكاري هاشم" على ذلك قائلًا إن الفرد يمكن أن ينسى أن يحضر قلمًا معه، لكن من الصعب أن ينسى طفلًا في السيارة.


المصدر: صدى البلد

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة