الخميس 29-07-2021
الوكيل الاخباري

ميناكوم للاتصال التسويقي-الأردن .. مسيرة تطور رافقت تطور المملكة على مدار ربع قرن

Menacom 25 Year Anniversary Logo


الوكيل الاخباري - احتفت المملكة خلال نيسان 2021 رسمياً بالذكرى المئوية لتأسيسها، وهي المناسبة التي تشكل علامة فارقة في تاريخ الأردن، كما أنها تعكس مدى منعته وقدرته على الصمود في مختلف الظروف، مجسداً نموذجاً للاستقرار وسط منطقة تسودها الاضطرابات، وهو ما يعتبر خير دليل على حكمة قيادته ووعي شعبه، وهمتهم العالية المُعَنونة بالمرونة والقدرة على التكيف.

اضافة اعلان


وفي غمرة الاحتفالات بمئوية الدولة وما حققته من إنجازات وتميز في العديد من الميادين، أحيت أكبر مجموعة اتصال تسويقي في المملكة، مجموعة “ميناكوم”، الرائدة على مستوى الأردن ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ذكرى مرور ربع قرن على تأسيسها وانطلاقة مسيرتها من السوق المحلية، والتي تمكنت عبرها من قيادة الاتصال التسويقي، مرسية ركائزه المتطورة، ومحدثة تغييرات جذرية ضنمه.


وعلى ذات النهج المرن الذي استطاعت المملكة باتباعه تخطي مختلف التحديات التي واجهتها، فقد تمكنت أيضاً المجموعة من تجاوز العقبات وإحراز التقدم وبلوغ أهدافها، بفضل سمة المرونة في العمل لدى فريقها القيادي، والمعززة بالطاقات البشرية من أصحاب الموهبة والكفاءة الذين يشتركون جميعاً مع مجموعتهم بنفس الروح المهنية العالية والإبداعية، والذين توليهم “ميناكوم” اهتمامها البالغ وتحرص على الاستثمار بهم ورعايتهم، ما عزز انتماءهم لها وجعلها بمثابة العائلة الثانية لقاعدة كبيرة منهم من العاملين منذ سنوات طويلة عبر شركاتها الست المتكاملة، كما وجعلها وجهة للمواهب الشابة، وهو ما يشير لاستراتيجيتها الكفؤة المتعلقة بموظفيها ضمن قطاع معروف عالمياً بمعدل الدوران العالي في المؤسسات العاملة ضمنه.


الريادة فور الانطلاقة


يقول المدير العام لشركة “ويڤميكر-الأردن”، المتخصصة في حلول المحتوى والاتصال والتخطيط الإعلامي الاستراتيجية، وإحدى شركات “ميناكوم”، هاني دخل الله، مستحضراً تجربة انضمامه للمجموعة في العام 2000، بأن المجموعة قد تميزت في ذلك الوقت ولا تزال بمنظومة القيم الراسخة التي تتحلى بها، والتي مكنتها من الحفاظ على استمراريتها وتقدمها في السوق.

 

ويضيف دخل الله بالقول: “تجلت ريادة المجموعة منذ بداياتها بقدرتها على إرساء المعايير والتوجهات الجديدة في عالم الاتصال التسويقي في المملكة، وبتقديمها الاستباقي لباقة من الخدمات المتكاملة قبل غيرها على مستوى القطاع، وذلك استجابة للمتغيرات والمتطلبات السوقية قبل ظهورها، والتي تمكنا من تلبيتها بجدارة عبر مجموعة الشركات والخدمات الجديدة التي توالت بوتيرة سريعة.”


أما المدير العام لشركة “أصداء بي سي دبليو-الأردن”، إبراهيم تادرس، والذي كان قد انضم للمجموعة في العام 2006، فيقول: “بدأت رحلتي مع المجموعة تحديداً مع شركة وندرمان-الأردن؛ حيث انخرطت في ذلك الوقت بالعمل في التسويق المباشر لديها، لكن بفضل التطويرات المستمرة، شهدت الشركة والمجموعة في غضون السنوات القليلة اللاحقة تطويرات شاملة، أسفرت عن التحول إلى مزود خدمات اتصال تسويقي وتقنيات رقمية متكامل.”


قيادة التوجهات والتحولات في مجال الاتصال التسويقي المتكامل


ويشير دخل الله الذي يقود منذ العام 2012 كافة عمليات شركة “ويڤميكر – إم إي سي سابقاً”، إلى أن رحلة ارتقائه وتادرس للسلم الوظيفي لدى المجموعة، يعد انعكاساً لتحول وارتقاء المجموعة ذاتها، مبيناً أن ذلك ترافق مع توظيف وتدريب المزيد من الطاقات البشرية التي تشكل اليوم فريقاً متنوعاً من المتخصصين في المجال. وقال دخل الله: “ركزنا على توظيف الخريجين الجدد على تنوع خلفياتهم الأكاديمية والتعليمية، دون إغفال الجانب التدريبي من الألف إلى الياء، لإدراكنا مدى أهمية التنوع والشمولية ودوره في تعزيز الإبداع والإنتاج، وبالتالي الحفاظ على ريادة القطاع.”


ومن جانبه، أتبع تادرس الذي عايش نقلة نوعية في عمله بالانتقال من شركة “وندرمان” التي كان يتولى فيها منصب نائب المدير العام، إلى شركة “أصداء بي سي دبليو” وقيادة عملياتها، بأن المجموعة تتبع منهجية “الإثراء المتبادل” بمشاركة المعرفة والخبرات ونقلها لتحفيز التفكير والعمل الإبداعي، موضحاً أن هذه المنهجية تحمل في طياتها فرصاً تعليمية وتطويرية هائلة، حظي بالاستفادة منها، وهو ما سهل تحوله من عالم الاتصال التسويقي المباشر والتقنيات الرقمية إلى عالم الاتصال المؤسسي والعلاقات العامة، كما أسهم في إحداث التغيير في أسلوب العمل وإضفاء صبغة جديدة عليه؛ حيث تمكن من دمج خبراته ورؤاه بين التخصصين، وهو ما يعتبر بمثابة خلق منظور جديد ضمن قطاع سريع التطور، تكاد تتلاشى فيه الخطوط الفاصلة بين الممارسات بشكل متزايد.


حقبة جديدة من الريادة والاستجابة


في السنوات الأخيرة ومنها السنة الماضية التي شهدت انتشاراً واسعاً لوباء كوفيد-19، تسارع معدل التطور في قطاع الاتصال التسويقي. وفي هذا السياق، بيّن دخل الله بأن قطاع الإعلام تغير كثيراً وبسرعة، مشيراً إلى أن “ميناكوم” استجابت للتغير بتدشين حقبة جديدة في خدمة عملائها فيما يتعلق بما تقدمه لهم من حلول خاصة بالمحتوى والتخطيط الإعلامي مع تحليلات تنبؤية، وذلك مع تغيير العلامة التجارية لشركة “إم إي سي” التي تبنت علامة “ويڤميكر”، في خطوة تعبر عن تطور قدرتها وإمكاناتها ونهجها الذي بات أكثر شمولية وتركيزاً على نموذج رحلة المستهلك، بالاعتماد على الابتكار الرقمي وأحدث الأدوات التقنية المتقدمة.


وبالحديث أيضاً حول التغيرات السوقية، قال تادرس بأن شركة “أصداء بي سي دبليو”، برهنت من جديد في الآونة الأخيرة على قدرتها على التكيف والاستجابة لمتطلبات واحتياجات السوق.


وأضاف حول هذا الشأن: “طرأت تغيرات وتطورات هائلة ضمن مجال الاتصال المؤسسي والعلاقات العامة خلال السنوات الماضية، والذي استمر في تحوله نحو الرقمنة والممارسات الحديثة المعتمدة مؤخراً على التفاعل المرئي، وذلك دون المساس بالمبادئ الأساسية التي لا تتأثر بالتطورات المتواصلة في المؤسسات والعلامات التجارية تبعاً لوعي ومتطلبات المستهلكين والأطراف المعنية. وبناءً على كل ذلك، فإن أصداء بي سي دبليو تسعى حالياً لإثراء وتطوير محفظتها من الخدمات والعروض التي تقدمها، للاستمرار في تلبية الاحتياجات والمتطلبات المتغيرة والمتنامية لعملائها على نحو أفضل، لا سيما فيما يتعلق بالابتكار الرقمي.”


ويتجلى تركيز مجموعة “ميناكوم للاتصال التسويقي- الأردن” على التكامل الرقمي، من خلال تعيين ريليا يوڤيتش كرئيس تنفيذي لها، لما يمتلكه من خبرة تزيد على 20 عاماً في الاتصال التسويقي بمختلف جوانبه، بعد أن كان قد تم استقطابه في وقت سابق لقيادة عمليات شركة “وندرمان”، واضعاً الابتكار الرقمي على رأس أولويات العمل ضمن خططه الاستراتيجية الرامية للمضي قدماً.

 

وفي تصريح له، قال يوڤيتش: “لطالما كانت القدرة على الاستعداد للمستقبل ومواكبة كل ما هو جديد مع أساليب عمل حديثة وغير متوقعة، سمة أساسية مميزة للمجموعة، وهي السمة التي تعد أهم عناصر النجاح، والتي سنواصل البناء عليها من خلال الاستثمار المستمر في الأدوات والتقنيات والمواهب الناشئة. كلنا ثقة بأن ميناكوم-الأردن ستظل قادرة على قيادة مجالها على مدار السنوات والعقود القادمة.”


واختتم تادرس بالتأكيد على أن المجموعة لا تسعى لاكتساب العملاء فقط، بل ولتطوير علاقة شراكة فاعلة ومتينة معهم، معتبراً هذه الميزة من العوامل المعززة لاستمرارية النجاح، ومستشهداً على ذلك عبر الشراكات المثمرة وطويلة المدى التي تجمع “ميناكوم-الأردن” بعملائها والمعنيين بأعمالها، وقال: “نعتمد في شراكتنا على قيم الثقة وتقديم القيم المضافة، وهي القيم التي نحرص على تجسيدها في كل ما نقوم به ونقدمه.”