الإثنين 24-06-2024
الوكيل الاخباري
 

أصابت 30 ألفا.. لندن تعترف بفضيحة الدم الملوث وتعويضات بالمليارات

Doc-P-1202591-638519612239185329


الوكيل الإخباري - قامت الحكومة البريطانية بالاعتراف بفضيحة الدم الملوث التي أصابت ثلاثين ألفا وأودت بحياة ثلاثة آلاف منهم بعد إنكار لعقود.

اضافة اعلان

 

واعتذر رئيس الحكومة ريشي سوناك من الضحايا وعائلاتهم، وأُقرِت تعويضات مؤقتة لهم إلى حين وضع مخطط كامل للتعويض.

 

وأقرت الحكومة البريطانية بفضيحة الدم الملوث بعد صدور نتائج التحقيق النهائي، حيث اعتذر سوناك لضحايا فضيحة الدم الملوث وعائلاتهم وأمرت الحكومة بتعويضات مؤقتة لضحايا فضيحة الدم الملوث تبلغ ٢١٠ آلاف جنيه للضحية.

ألف شخص أصيبوا بأمراض جراء نقل الدم الملوث بين عامي ١٩٧٠ و١٩٩٠
كثيرون هم من حمَلوا ألمَ الفِراقِ ومعاناةِ أحِبَّتِهم لعقود، ونظّموا اعتصاماتٍ عديدةً لإبرازِ فضيحةِ العلاج ِبدم ٍملوَّث هي الأكبرُ في تاريخ ِالخِدْمات الصحيةِ الوطنية وتستَّرت عليها الحكوماتُ المتعاقِبة منذُ سبعيناتِ القرنِ الماضي.

 

وأودى العلاجُ بحياةِ ثلاثةِ آلافِ شخص، وإصابةِ ثلاثينَ ألفا آخرين بأمراضِ نَقصِ المناعةِ والتهابِ الكَبِد الوبائي إلى أن أنصَفَهُم تحقيقٌ موسَّع بشأن الفضيحة.

تعويضات قد بمليارات الجنيهات
من جهته اعتذر رئيسُ الحكومة ريشي سوناك رسميا على تعمُّدِ أسلافِه ومسؤولي الصحةِ إخفاءَ فضيحة ِالدمِ الملوث ووعدَ بتقديمِ تعويضاتٍ يُتوَّقعُ أن تصِلَ إلى ملياراتِ الجنيهات.

 

 

العربية