الأحد 16-05-2021

العمل بـ(3) أنظمة وتشديد الرقابة الصحية

التربية توضّح للوكيل آلية دوام رياض الأطفال

ريض
تعبيرية


الوكيل الإخباري - جلنار الراميني - أكدت مدير مديرية الطفولة في وزارة التربيــة والتعليم ، الدكتورة عالية عربيات ، أنه سيتم العمل على اتخاذ كافة الإجراءات الصحية في رياض الأطفال التابعة للوزارة، نتيجة لفيروس كورونا ، حيث سيبدأ دوامها غدا الأحد.

اضافة اعلان
 

وأشارت عربيات ، لـ"الوكيل الإخباري" ، أن الإجراءات الاحترازية تتطبق على (3) أنظمة معمول بها في رياض الأطفال، حيث أن النظام الأول يتضمن توفير متر مربع لكلّ طفل ، بطاقة استيعابية تبلغ (25) طفلا، وتوفير معلمة خاصة ، في حال عدم توفر غرفة إضافية .

 

أما النظام الثاني ، فيتضمن وجود عدد أطفال أكثر من (25) طفلا ، دون وجود غرفة إضافية ، حيث يتم التعامل مع ذلك من خلال العمل بنظام (3/2) ، بالتناوب ، حيث يكون دوام الأطفال للمجموعة الأولى (الأحد ، الثلاثاء، الخميس) أما المجموعة الثانية (الإثنيــن ، الأربعاء).

 

أما النظام الثالث ، فيسمى "النظام المرن" ، حيث يكون عدد الأطفال أكثر من (25) طفلا ، وتتوافر غرفة خاصة ، حيث يتم اعتماد معلم رئيسي من أجل (25) طفلا، ومعلمة مساعدة في الغرفة الثانية ، للطلبة الآخرين ، ويتم ذلك من خلال التناوب بينهما .

 

ولفتت عربيات ، أن شروط السلامة ، تتضمن ارتداء القائمين على رياض الأطفال الكمّامات ، واستخدام المعقمات ، وتعقيم ألعاب الأطفال، منوّهة أنه تم تدريب القائمين على رياض الأطفال من أجل اتباع البرتوكول الصحــي  .

 

تسليم الطفل خارج الروضة

"ويجب أن يتم تسليم الطفل لولي أمره من خارج الروضة ، لضمان سلامة الأطفال ، كما أنه في حال شعور المعلمة بأحد أعراض الفيروس ، يتم إعلام الوزارة بذلك ، لاتخاذ الإجراء المناسب" ، بحسب عربيات .

 

وأوضحت ، أن دوام ريـاض الأطفال ، يكون حتى الساعة الثانية عشرة ظهرا ، لأطفال عمر (5) سنوات، حيث كانت تصل مساحة الغرفة الخاصة برياض الأطفال إلى (30) متر مربع ، أما اليوم فتصل مساحتها من (48- 52) متر مربع، شرط توافر ساحة خارجية  .

 

وعن عدد ريــاض الأطفال في أنحاء المملكة ، فقد بيّنت أن عددها يصل إلى (2528) روضة تابعة لوزارة التربية والتعليم .

 

وشددت عربيات على حرص وزارة التربية والتعليم على إجراءات الصحة ، حيث تمّ التعميم على مديريات التربية والتعليم ، لتوجيه رسائل توعوية لأولياء أمور الأطفال ، شأنها التعامل مع وباء كورونا ضمن الإجراءات الصحية .

 

إجراء قانوني 

ونوّهت ، أنه في حال عدم الالتزام بإجراءات السلامة العامة ، سيتم اتخاذ الإجراء القانوني المناسب ، حيال ذلك ، من منطلق سلامة الأطفال .

 

وكانت وزارة التربية والتعليم ، أكدت في وقت سابق ، أن السبب في تأجيل دوام الطلبة إلى الأحد حرصا على سلامة الطلبة وأهاليهم، بالأخص أن الآباء والأمهات يرافقون أطفالهم في اليومين الأولين من العام الدراسي.


وأوضحت "عدم إلزامية مرحلة رياض الأطفال في العام الحالي". 

 

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة