الخميس 09-12-2021
الوكيل الاخباري

الدراسات الاستراتيجية: 81% من الأردنيين يرون أن الأوضاع الاقتصادية تسير في الاتجاه السلبي

سوق 2


الوكيل الإخباري - كشف استطلاع رأي أجراه مركز الدراسات الاستراتيجية، حول حكومة بشر الخصاونة، أن نسبة الأردنيين المتفائلين بتحسن أوضاعهم الاقتصادية ارتفع خلال الاثني عشر شهراً المقبلة إلى 29%، بعد مرور عام على تشكيل الحكومة مقارنة بـ 20% في استطلاع التشكيل.

اضافة اعلان


وفي المقابل، تراجع تفاؤل الأردنيين بالاقتصاد الأردني حيث إن حوالي نصف الأردنيين (51%) غير متفائلين بالاقتصاد الأردني خلال العامين المقبلين، مقارنة بـ 30% غير متفائلين في استطلاع التشكيل، و46% متفائلين بالاقتصاد الأردني خلال العامين المقبلين، مقارنة بـ 69% كانوا متفائلين في استطلاع التشكيل.


وترى الغالبية العظمى من الأردنيين (81%) أن الأوضاع الاقتصادية في الأردن تسير في الاتجاه السلبي حاليا، فيما يرى 64% من عينة قادة الرأي ذلك.  وتُعتبر التحديات الاقتصادية ومعالجة قضايا الفقر والبطالة ومحاربة الفساد من أكثر القضايا أهمية عند الأردنيين.


- الفساد والاقتصاد الأردني -
وبين الاستطلاع أن الغالبية العظمى من الأردنيين (87%) يعتقدون أن الفساد المالي والإداري منتشر في الأردن، مقارنة بـ(94%) في استطلاع 200 يوم. كما يعتقد غالبية عينة قادة الرأي (81%) أن الفساد المالي والإداري منتشر في الأردن. 
وأشار إلى أن غالبية الأردنيين تقريباً يعتقدون بأن الوزراء وكبار موظفي الدولة هم الفئة الأكثر إسهاماً في انتشار الفساد بنسبة 49%. كما يعتقد 27% من الأردنيين ان فئة رجال الأعمال وكبار التجار هم الفئة الثانية الأكثر إسهاماً في انتشار الفساد. بالمقابل يعتقد (40%) من عينة قادة الرأي بأن الوزراء وكبار موظفي الدولة هم الفئة الأكثر إسهاماً في انتشار الفساد، و (20%) منهم يعتقدون أن رجال الأعمال وكبار التجار هي الفئة الأكثر إسهاماً في انتشار الفساد، ويعتقد 15% أن صغار موظفي القطاع العام هم الأكثر اسمهاً. 


ويعتقد (35%) من الأردنيين أن الحل الأنسب لمعالجة الفساد المالي والإداري في الأردن هو تشديد الرقابة ووضع قوانين صارمة للحد من الفساد والواسطة والمحسوبية، والعمل على محاسبة ومحاكمة الذين تثبت عليهم قضايا فساد (21%)، واختيار الأشخاص النزيهين والاكفاء في المناصب الحكومية (17%).