الجمعة 18-10-2019
الوكيل الاخباري



"العلمية الملكية" تنفذ مشروعا لمواجهة تحديات تلوث الهواء والمياه

ggggg



 
الوكيل الاخباري -
بدأت الجمعية العلمية الملكية تنفيذ مشروع بعنوان: "تطوير أداء وتنافسية الصناعات الوطنية بما يخدم هدف تعزيز الإدارة البيئية في الأردن، الحوكمة البيئية" والذي يهدف الى مساعدة المصانع الاردنية في مواجهة التحديات المتعلقة بتلوث الهواء والمياه وإدارة النفايات في قطاعات الصناعات الغذائية والكيميائية والمعدنية.

ولهذه الغاية نظمت الجمعية ومركز البيئة العالمي الاميركي بالتعاون مع غرفة صناعة عمان اليوم الثلاثاء، ورشة عمل للإعلان عن بدء تنفيذ المشروع الذي يأتي تنفيذه ضمن إطار اتفاقية التجارة الحرة بين الاردن والولايات المتحدة الاميركية.

وقال نائب الرئيس للاستشارات والدراسات في الجمعية العلمية الملكية، رأفت عاصي، انه سيتم في إطار المشروع تنفيذ مجموعة من الخدمات الفنية للمصانع المنوي اختيارها، وعددها 18 مصنعاً، حيث ستشمل الخدمات تحليل الفجوة بين الأداء البيئي الحالي للمصنع وأفضل مستويات الأداء الممكنة، وتحديد فرص التطوير والتحسين ذات الكلف المنخفضة،إضافة الى تحديد فرص التعاون ونقل التكنولوجيا مع الشركات الامريكية وإمكانية بناء شراكات وتحديد أفضل التكنولوجيات المتوفرة بما يتناسب مع ظروف المصانع واعطاء بدائل لخفض الكلف.

وبين عاصي انه نتيجة لهذه الخدمات فإن المصانع التي سيشملها المشروع ستحصل على فرصة تحديد أفضل الحلول والتكنولوجيات الخاصة بتقليل الملوثات الصادرة عنها وإمكانية ايجاد فرص استثمارية لاستخدام تلك التكنولوجيات، مشيرا الى ان القائمين على المشروع سيقومون بتنظيم العديد من الورشات التدريبية والزيارات العلمية وحلقات النقاش مع الشركات الاميركية المتخصصة بهدف تبادل الخبرات والتجارب لتعزيز الادارة البيئية في الأردن.

بدورها أكدت عضو مجلس ادارة غرفة صناعة عمان ديما سختيان أهمية تفعيل التعاون مع الجهات الداعمة الاقليمية والدولية، لمساعدة الصناعات الوطنية على الادارة السليمة للنفايات الصناعية بأنواعها المختلفة، ولا سيما ان العديد من المصانع تواجه صعوبات في توفير التمويل اللازم لتنفيذ المتطلبات التي تتطلبها القوانين الخاصة بحماية البيئة وادارة النفايات.

واشارت سختيان خلال الورشة التي عقدت بمقر صناعة عمان الى ان الغرفة ستتعاون مع الجمعية العلمية الملكية في تنفيذ هذا المشروع الذي يأتي تنفيذه ضمن إطار اتفاقية التجارة الحرة بين الاردن والولايات المتحدة الاميركية.

من جانبه اشار السكرتير الاول ومسؤول البيئة الاقليمي بالسفارة الاميركية بعمان هال كونستنتين الى التعاون المستمر بين الجمعية العلمية والسفارة الاميركية في تنفيذ برامج متعددة في المجال البيئة، مبينا ان المشروع يسعى الى تبادل الخبرات والتجارب لتطوير أداء وتنافسية الصناعات الاردنية بما يخدم هدف تعزيز الإدارة البيئية في المملكة .

يشار الى ان الجمعية العلمية الملكية من أكبر المؤسسات الأردنية التي تعنى بالبحث التطبيقي والاستشارات وتقدم خدمات الدعم الفنّي لمختلف القطاعات في الأردن، وهي اليوم مرجع علمي مميز على المستوى المحلي والإقليمي؛ وتشكل علامة فارقة في تطوير أساليب البحث العلمي الحديثة التي تعمل بدورها على ازدهار الاقتصاد وتقدم المجتمعات.