الأربعاء 03-03-2021

فاكهة الانبساط والانشكاح



لا أريد للمسؤولين في بلدنا أن يعلنوا حالة الطوارئ بسبب حالة الجو و السيول ..!! ولا أن يقفوا على رأس أية مشكلة ( تنـبِّـز ) مثل أي شيء يأتي في الغفلة ..!! ولا أريد للمسؤولين أن يكرهوا الساعة إللي صاروا فيها مسؤولين ..لأنّ الشعب طماع و لحوح ..ولا يعجبه العجب ولا الصيام في رمضان مش رجب ..!! لا أريد منهم أي شيء من ذلك ..ولا إلى ما سيؤول إليه ذلك ..!!
اضافة اعلان

كل ما أريده يا سادة يا كرام ..أن ينزل المسؤولون جميعهم ..بقضّهم و قضيضهم ( هاي الجُملة ضربة معلم مني ..!! أعطوني كاتب يحكي هالأيام : قضهم و قضيضهم ...!!) ..أريدهم أن ينزلوا عن بكرة أبيهم إلى الشارع ..ليستمتعوا بالجو فقط ..!! طول عمرنا نسمع أن المسؤولين في أي مكان ( مبسوطين و منشكحين ع الآخر ) ..طيب ..مش من حقنا أن نراهم رؤيا العين وهم مبسوطون و منشكحون ..!! أليس من حقنا أن نتعرف على فاكهة ( اسمها الانبساط و الانشكاح ) ..!! دعونا نرها فقط ..مش يجوز لما نشوفها من بعيد ؛ نقول لبعض : هاي هيّ فاكهة الانبساط و الانشكاح ..هاي هيّ إللي خبطوا مُخنا فيها ..؟؟!! يع يع ..منظرها مش حلو ..خلص بدناش إياها ..والله يعين المسؤولين على هيك انبساط و انشكاح ..!!

يقولون أن المنخفض سيستمر..هذا يعني أن أمام المسؤولين فرصة كافية لحسم أمرهم بتوزيع صور طازجة للانبساط و الانشكاح على الشعب ..!! ليس من أجل أي شيء ..وليس من أجل السعادة بالذات ..!! فقط ؛ كي نعرف أن نجيب على سؤال من يسألنا : عمرك شفت الانبساط وجهاً لوجه ..؟؟ ستجيب بعدها بأريحية الواثق : لا والله ..بس شفتو صورة بأبعاد ثلاثية ؛ و الصورة والله كان فيها البركة ..!!