الثلاثاء 13-04-2021

لو كنتُ الآن نائباً



نعم لو كنتُ..ولكن على رأي الهاظاك: حظّ ما فيش..! لو كنتُ..لجئتُ أمام كاميرات الصحفيين و أخرجتُ دفتري وكتبتُ مطالباتي أمامهم؛ مطالبة مطالبة..وسأعمل نفسي مش شايف ولا كاميرا قدّامي..!
اضافة اعلان
سأطلب في ورقة من وزير يوظّف أبوي دليلا سياحياً في وزارة الأثار..وفي ورقة أخرى من وزير آخر يوظّف أمّي ويستحدث لها دائرة للملفوف والدوالي والمقلوبة..سأطلب من وزير ما ينساني من طرود رمضان وشعبان ورجب ..سأطلب من رئيس الوزراء في ورقة : يا زلمة بدّي أعمل أسناني وبدّي ضحكة هوليود..!!

لو كنتُ الآن نائباً..لو كنتُ؛ لركبتُ سيارتي بنمرة مجلس النواب وما خلّيت شارع يعتب عليّ؛ وسأسمح للناس تتصوّر معي ولن أمنع أحد..! ولاشتريتُ عشرة أرقام موبايلات ووزعتها على عشرة مقربين منّي ولأعلنتُ للناس كلّ الناس أن هذه أرقامي..وعندما يتصلون على أي رقم سيجيبهم أقاربي بأنهم سكرتيري ومدير مكتبي وسائقي ومرافقي و ووووو..!

لو كنتُ؛ آه لو كنتُ..سأعمل كل يوم مشكلة تحت القبة وفوق القبة..وسأعمل مشكلة في وزارة وفي دائرة وفي دكّانة..وسيكون سبب المشكلة : ليش ما احترموني وليش ما عرفوني وليش ما رجفوا لما شافوني..؟!
لو كنتُ نائباً الآن..سأطلب إجازة أمومة لأني حامل بالحرمان...!