الثلاثاء 21-09-2021
الوكيل الاخباري

خمس علامات تحذير صباحية لارتفاع شديد في مستوى السكر

panic-attack-vs-anxiety-attack-1


الوكيل الاخباري - يعتبر وقت الصباح هو أهم نقطة بالنسبة لمرضى السكري من النوع 2 للتأكد من أن نسبة السكر في الدم صحية، لأن "ظاهرة الفجر" يمكن أن يكون لها تأثير على أجسامهم على مدار اليوم.

اضافة اعلان


يحدث داء السكري من النوع 2 نتيجة خلل في طريقة معالجة الجسم لهرمون الأنسولين.


وللأنسولين العديد من الأدوار المهمة، ولكن في مقدمة القائمة تنظيم نسبة السكر في الدم.

 

وقد يؤدي ضعف إنتاج الأنسولين إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم بشكل غير منظم، خاصة في الصباح، بحسب موقع إكسبريس البريطاني.

وظاهرة الفجر هي ارتفاع طبيعي في نسبة السكر في الدم تحدث في ساعات الصباح الأولى. ويحدث التحول في مستويات السكر في الدم نتيجة التغيرات الهرمونية في الجسم.


وعادة ما يستخدم الجسم الأنسولين للتعامل مع هذا الارتفاع في نسبة السكر في الدم، إلا أن جسم الشخص المصاب بالسكري لا ينتج كمية كافية من الأنسولين، أو لا يستطيع استخدام الأنسولين بشكل صحيح، ونتيجة لذلك سيشعر الشخص بآثار ارتفاع مستويات السكر في الدم.


والأعراض الخمسة الرئيسية التي يجب الانتباه إليها عند التحذير من ظاهرة الفجر هي:


وهن
غثيان
رؤية ضبابية
توهان (قلة الوعي)
عطش شديد


قد تكون ظاهرة الفجر مشكلة لأن الجسم غير قادر بشكل طبيعي على تصحيح تغيرات الأنسولين أثناء الليل، وهو ما يؤدي غالبا إلى ارتفاع مستويات الجلوكوز في الدم باستمرار في الصباح.


وتشير التقديرات إلى أن ظاهرة الفجر تحدث في حوالي 50 بالمائة من المصابين بالسكري من النوع الثاني.


 

 

المصدر : سبوتنك