الإثنين 04-07-2022
الوكيل الاخباري
Clicky

عادل إمام ينعى سمير صبري: مع السلامة يا صديقي

ذ


الوكيل الإخباري - نعى الفنان عادل إمام، الفنان سمير صبري، الذي توفي عن عمر ناهز الـ85 عاما خلال الساعات القليلة الماضية.

اضافة اعلان


ودون عادل إمام عبر حسابه الرسمي على  «انستغرام»، قائلاً: "وداعا الفنان الكبير سمير صبري مع السلامة يا صديقي.. اللهم ارحمه واغفرله وادخله فسيح جناتك".
 وغيّب الموت عن عالمنا، الفنان الكبير سمير صبري عن عمر يناهز 86 عاماً، وصاحب الأكثر من موهبة في تاريخ السينما المصرية، حيث استطاع أن يكون فناناً شاملاً بمعنى الكلمة، كونه عمل ممثلاً ومغنياً ومذيعاً.


وخلال رحلته الطويلة مع الفن، أطلق عليه الجمهور الكثير من الألقاب كان من أبرزها: «متعدد المواهب، برنس الشاشة الصغيرة، أمير البهجة»، ليشاء القدر أن يوافق رحيله، الذكرى الأولى لوفاة صديقه الفنان الراحل سمير غانم.
علاقته بسمير غانم 


كان الفنان سمير صبري على علاقة قوية بالراحل سمير غانم، وهى العلاقة التي تحدث عنها صبري، أثناء ندوة له في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، حيث كشف عن قوة صداقتهما والأعمال الكثيرة التي جمعتهما.


وقال الراحل سمير صبري خلال الندوة: «يجمعني بسمير غانم الإسكندرية، ومحطة الرمل، وحبنا للمسرح وصورنا على أفيشات، أنا وسمير جمعنا هوا إسكندرية وأحلام وعشق الفن، وعشقنا لبلدنا، وطموحات عدة جمعتنا».


وتابع في حديثه عن سمير غانم: «اشتغلنا مع بعض أكثر من 30 فيلماً، وعملنا في اليونان فيلم اسمه «أهلاً يا كابتن»، وعملنا في الصيف «لازم نحب، وأحضان دافئة»، وغيرها من الأفلام».


صدفة العندليب
ولد محمد سمير جلال صبري، يوم 27 ديسمبر 1937، بمحافظة الإسكندرية، وقد نشأ وسط أسرة ميسورة الحال، لذا درس في فيكتوريا كوليدج، وأتقن اللغة الإنجليزية التي فتحت أمامه أبواب التميز في العمل الإعلامي.


وتحدث صبري عن الصدفة في حياته الفنية، حيث قال في مقابلة تلفزيونية له: «انفصل والدي عن أمي وعمري 9 سنوات، وانتقلت مع والدي إلى القاهرة، وأقمت في العمارة نفسها التي يسكن فيها العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ. أحبني العندليب بسبب قدرتي على التحدث باللغة الإنجليزية بطلاقة وخفة ظل، وكان يظن أنني لست مصرياً، ووقف بجانبي وجعلني أعمل في الإذاعة في برامج الأطفال».


متعدد المواهب


أطلق على سمير صبري لقب «متعدد المواهب»، حيث برع في تقديم البرامج التلفزيونية، وفي عام 1973، انطلق أول برنامج للفنان سمير صبري، وكان يحمل اسم «النادي الدولي»، واستمر عرضه لشهور عدة، وكان يستضيف خلاله الكثير من النجوم الذين يتحدثون عن حياتهم الشخصية والفنية، واستضاف فيه أكبر نجوم مصر في ذلك الوقت، وعلى رأسهم المطرب الراحل عبد الحليم حافظ، ومحمد عبد الوهاب والمخرج حسن الإمام، ويعتبر أول برنامج «توك شو» في مصر.


ومن أشهر البرامج التي نالت شهرة واسعة لسمير صبري، كان برنامج «هذا المساء»، «مشوار»، «كان زمان»، «ليلة في شارع الفن»، «بدون كلام»، بالإضافة إلى البرامج التلفزيونية والإذاعية، حيث قدم سمير صبري الكثير من الحفلات السينمائية والغنائية، فقدم احتفالية «100 سنة سينما»، كما قدم دورة مهرجان الإسكندرية السينمائي في نسخة عام 1991، وقدم صديقته وزميلته الفنانة نيللي عند فوزها بجائزة الهرم الذهبي عن مسيرتها الفنية الطويلة من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في نسخته الـ43.

 

البيان