الأربعاء 16-10-2019
الوكيل الاخباري



استهتار واضح

عجلون .. غادر حفل زفاف فانتظره القدر بحادثة أليمة تُهدّد بصره

572190f9-4174-4baa-9e8f-752a58cd8f02
علاء الخطاطبة



الوكيل الإخباري -جلنار الراميني - بعد أن غادر حفل زفاف لإحدى قريباته في كفرنجة التابعة لمحافظة عجلون ، استقلّ مركبته ليتوجّه إلى منزله في النعيمة ، إلا أن القدر غافله ، حيث حادث سير ، غيّر حياته ، وكاد أن يفقد بصره، بلمح البصر .

 

علاء الخطاطبة - 25 عاما - كان في حفل زفاف إحدى قريباته ، الجمعة - قبل أسبوع - وبعد انتهاء الحفل ، توّجه إلى المنزل ، برفقة عمّه ، وفي الطريق تجاوزت مركبتان عنه ، ما أدى إلى ارتطامهما بمركبة علاء ، وبالتالي تكسّر زجاج المرآة، وفق والده راتب الخطاطبة "أبو علاء" .

 

والد علاء : قد يفقد ابني بصره

يقول أبو علاء لـ"الوكيل الإخباري" ، لقد كاد ابني أن يفقد بصره ، حيث أن إحدى عينيه مُهدّدة بعدم قدرتها على الإبصار من جديد، وزاد " لقد تمّ إجراء عملية جراحيّة لعيني ابني ، وما زالت تفقدان قدرتهما على الإبصار كما السابق ".

 

وبيّن في حسرة على ولده المُصاب ، أن المُتسبّبين بالحادث ، فرّا ، دون أن يكترثا لما أصاب علاء ، وتابع " لقد انكسر زجاج المرآة في مركبة علاء ، وتناثر في كل مكان ، وتطاير في عينيه ، وعلى إثر ذلك قد يفقد ابني بصره،حيث إصابة القرنيتين ، والتسبّب بجروح فيهما، ولقد حالت العناية الإلهية دون أن يخسر علاء حياته، حيث تواجد عمّه بجانبه ".

 

وأشار أبو علاء ، أن الوضع مأساوي ، حيث أن ابنه يرقد ، بانتظار مصير عينيه ، وأردف قائلا " أتمنى ان يعود ابني ويرى من جديد ، فهو متزوج ولديه طفلان ولقد انقلبت حياته رأسا على عقب ".

 

ونوه ، أن تكلفة علاج ابنه وصلت إلى (16) ألف دينار ، ما يعني عدم قدرة العائلة على تكبّد ثمن العلاج الباهظ .

 

وما بين انتظار مصير ابنه علاء ، وضيق الحال لدفع تكاليف العلاج ، يعيش راتب الخطاطبة ، حيث الألم يُسيّطر عليه ، فمن كان السبب بحادثة ابنه ، لا يوجد له أثر.

 

ويبقى السؤال ، إلى متى يبقى الاستهتار بأرواح أبرياء ؟، وكيث سيدفع علاء تكاليف علاجه؟

 

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة