الإثنين 01-03-2021

افتتاح معرض وبازار 'شُغلي من بيتي' لتشجيع الأعمال المنزلية - صور وفيديو

98888


الوكيل الاخباري – مندوباً عن جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم افتتح وزير الصناعة والتجارة والتموين معالي د.طارق الحموري اليوم فعاليات معرض وبازار "شغلي من بيتي" الذي يروج للأعمال المنزلية المرخصة في الأردن، في هنجر راس العين وبحضور عدد كبير من الزوار ووسائل الإعلام ومؤثري التواصل الاجتماعي.

اضافة اعلان

وقد تضمن المعرض والبازار مشاركة أكثر من 70 عمل منزلي من مختلف محافظات المملكة يعرضون منتجاتهم المنزلية، حيث أتيحت لهم الفرصة لتسويق خدماتهم ومنتجاتهم بشكل مجاني، حيث تميز البازار بتنوع المنتجات من منتجات غذائية وحرفية، وخدمات المنزلية، ومهن فكرية مثل الاستشارات والتصميم الجرافيكي وغيرها من الأعمال والأفكار المبدعة.


وقد تضمنت الفعالية عدداً من ورشات العمل، التي تهدف إلى تشجيع صغار المنتجين العاملين من المنزل على تطوير اعمالهم من خلال تسجيل وترخيص العمل المنزلي بشكل قانوني ليحصل بالنهاية المشتركين على منافع كثيرة ومهمة كتكبير أعمالهم، وأيضاً تمكينهم من رفع مستوى الإنتاج والدخل، من خلال تسهيل عملية بيع منتجاتهم إلى الأسواق والشركات التجارية بصورة رسمية.


كما شارك مجموعة من الشباب والنساء المستفيدين من البرنامج قصص نجاحهم المبهرة، بدايةً من أعمالهم الصغيرة من المنزل حتى توسعوا إلى مشاريع وأعمال كبيرة، مروراً بالتحديات الكثيرة والصعبة.


وقد اطلق معالي وزير الصناعة والتجارة والتموين معالي د. طارق الحموري خلال افتتاحه للبازارمبادرة وطنية جديدة لدعم وتشجيع العمل من المنزل بالإضافة إلى حزمة من التسهيلات لتشجيع تسجيل و ترخيص هذه الأعمال.


وقد أعربت المهندسة ليندا طبيشات ,المدير الاقليمي لمنظمة بلومنت في الاردن أن الهدف من تسجيل و ترخيص الأعمال المنزلية يحقق الأستدامة الحقيقية للمشاريع ويجسد رؤى جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم وحكومته الموقرة.


وتأتي فعالية وبازار "شغلي من بيتي" تحت مظلة برنامج شغل بيتي الذي يهدف للسماح للأفراد بالبدء بأعمالهم الخاصة بمختلف أشكالها: المهن فكرية، الحرف اليدوية، تصنيع الأغذية، وخدمات المنازل.

 

وذلك عملاً بالتوجيهات الملكية السامية من أجل تحفيز النمو الاقتصادي وتقديم كافة أشكال الدعم للمواطنين وتوصيات مجلس السياسات الاقتصادية حول أهمية تسهيل وتطوير منظومة العمل من المنزل بهدف السماح لأكبر عدد من الأفراد بالبدء بأعمالهم ومشاريعهم بأقل الكلف وأبسط الإجراءات الممكنة، فقد عملت حكومة المملكة الأردنية الهاشمية ممثلة بوزارة الصناعة والتجارة والتموين ووزارة الشؤون البلدية وأمانة عمان الكبرى على تطوير وتعديل المنظومة التشريعية والمؤسسية التي تنظم قطاع موضوع "ترخيص العمل من المنزل" لتشمل مهن أكثر ولكافة محافظات المملكة.

 

وقد قامت منظمة بلومونت بتنظيم ودعم هذه الفعالية كجزء من مشروع الحماية المجتمعية وسبل العيش المتكاملة الممول من المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين والذي تمكن خلال الأشهر القليلة الماضية من تسجيل و ترخيص ما يزيد على 100 عمل من المنزل مملوكة من أردنيين ولاجئين سوريين.


ومن الجدير بالذكر معرض وبازار "شغلي من بيتي" بدعم من: وزارة الصناعة والتجارة والتموين، المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، ومنظمة بلومونت،أمانة عمان الكبرى، وزارة البلديات، وبالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني: مركز قلعة الكرك للاستشارات والتدريب، جمعية زهر الرمان-اربد، جمعية الملكة زين الشرف-المفرق، جمعية عراقة الطفيلة السياحية، جمعية مستقبل ابنائنا الثقافية-معان.

 

 

اظهار ألبوم ليست


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة