السبت 24-08-2019
الوكيل الاخباري



تويوتا تدعم افتتاح أول محطة لتزويد المركبات بوقود الهيدروجين في السعودية

Pilot Hydrogen Fueling Station in KSA



الوكيل الاخباري – تأكيداً على التزامها الراسخ بالقيام بدور رائد في ابتكار وتطوير مركبات صديقة للبيئة لتحقيق الاستدامة، تؤدي شركة تويوتا دوراً محورياً للمساهمة في تحقيق أهداف "رؤية المملكة العربية السعودية 2030"، وذلك من خلال دعمه المشروع رائد لتزويد المركبات بوقود الهيدروجين بمدينة الظهران في المملكة العربية السعودية، دشنته مؤخراً "أرامكو السعودية"، الشركة المتكاملة والرائدة في مجال الطاقة والكيميائيات، و"أير برودكتس"، الشركة الدولية المتخصصة في إمدادات الغازات الصناعية، والتي تقدم خدماتها في مجال الطاقة والبيئة والأسواق الناشئة.


ويعدّ المشروع أول محطة تجريبية لتزويد المركبات بوقود الهيدروجين المضغوط عالي النقاء، وذلك في مركز التقنية الخاصبشركة "أير برودكتس" في مجمع العلوم بمنطقة وادي الظهران للتقنية.


وستزوّد المحطة الهيدروجين المضغوط لأسطول مبدئي من ست سيارات "تويوتا ميراي" الكهربائية التي تعمل على خلايا وقود الهيدروجين(FCEV)، وتولد الطاقة الكهربائية على متنها باستخدام الهيدروجين والأوكسجين وخلية الوقود، وتقتصر الانبعاثات الناتجة عن هذه العملية على الماء فقط. ويمكن قيادة السيارة لمسافة 500 كيلومتر بخزان واحد، والذي تستغرق تعبئته بشكل كلي ثلاث دقائق تقريباً، وذلك بخلاف المركبات الكهربائية التقليدية التي يستغرق شحن بطارياتها قرابة الساعة.


وتسلط القدرات المميزة لسيارة"تويوتا ميراي" الضوء على الإمكانات الكبيرة الكامنة في المركبات الكهربائية العاملة على خلايا وقود الهيدروجين، للمساهمة في تحقيق مستقبل نظيف وآمن للطاقة وبتكلفة في متناول الجميع، الأمرالذي يتماشى مع أهداف "تحدي تويوتا البيئي 2050"، والتي تتمثل في مجموعة من التدابير طويلة الأمد لتعزيز الاستدامة، وذلك بغرض تقليل الانبعاثات الكربونية الناتجة عن مركباتها ومصانعها.


وتعليقاً على ذلك، قال يوغو مياموتو الممثل الرئيس للمكتب التمثيلي لشركة تويوتا في منطقة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى: "فخورون بدعمنا أهداف "رؤية المملكة العربية السعودية 2030"،وبمساهمتنا في إنشاء مجتمع يعتمد على الهيدروجين بشكل أساسي من خلال الدور الفعال الذي تقوم به سيارة"تويوتا ميراي" في هذا المشروع الواعد.

تمتلك تويوتا تاريخاً حافلاً بالإنجازات في مجال تطوير المركبات الصديقة للبيئة، ونحن على ثقة أن الهيدروجين على وجه التحديد يمثل المصدر الأمثل كوقود بديل، حيث أن إنتاجه يمكن أن يتم باستخدام مجموعة واسعة من المصادر البيئية الطبيعية".

 وأضاف: "أود أن أعرب عن امتناني لعملائنا الأوفياء على تشجيعهم المستمر، والذي يشكل مصدر إلهام لنا لبلوغ آفاق جديدة من الابتكار في سعينا للمساهمة في غد أكثر استدامة".