الأربعاء 19-06-2024
الوكيل الاخباري
 

افتتاح مشاريع تحسين شبكات مياه اربد بقيمة 23 يورو

WhatsApp Image 2024-04-24 at 12.38.19 PM


الوكيل الإخباري - افتتح أمين عام سلطة المياه المهندس وائل الدويري مشروع تحسين شبكات مياه اربد (A1) المرحلة الأولى بقيمة 23 مليون يورو الممول من الجانب الفرنسي والألماني والاتحاد الأوروبي بهدف تطوير وتحسين مستوى الخدمة المقدمة لـ 625 ألف من المواطنين والمجتمعات المستضيفة في محافظة اربد. 

وقال الدويري ان سلطة المياه تركز جهودها بتنفيذ مشاريع جديدة لشبكات المياه لمواجهة التحديات الكبيرة المتمثلة بتزايد حدة الطلب ومعالجة البؤر التي شهدت اختلالات الناتجة عن موجات اللجوء وازدياد الطلب في المجتمعات المستضيفة خلال الأوقات الماضية، مبينا ان تنفيذ هذا المشروع سيعمل على رفع مستوى الخدمة المقدمة للمواطنين من خلال توفير كميات مياه جديدة ومواجهة اثر اللجوء السوري خاصة في اربد وضواحيها وتحقيق عدالة التوزيع وخفض الفاقد المائي من خلال تجديد الشبكات، حيث تم تقسيم المدينة الى 10 مناطق توزيع وتمديد خطوط بطول 65 كم دكتايل و5 كم بولي ايثلين  . 

وبين ان المشروع اشتمل على حزمتين رئيسيتين الأولى بقيمة 23 مليون يورو وقد تم إنجازها من خلال 3 حزم الأولى بقيمة 8,8 مليون يورو ، 25 كيلو متر من خطوط الدكتايل بأقطار 1200-150 ملم وخطوط بولي ايثلين وانشاء مناطق توزيع بالانسياب لخدمة 260 الف نسمة من المواطنين. 

اضافة اعلان


وأما الحزمة الثانية بقيمة 8 مليون يورو وتضم تنفيذ خطوط دكتايل قطر 1000-150 ملم وخطوط بولي ايثلين اقطار 125 -180 ملم وانشاء مناطق توزيع بالانسياب لخدمة 280 الف مواطن واللاجئين في المناطق المستضيفة حتى العام 2035 ، اما الحزمة الثالثة بقيمة 6,7 مليون يورو بطول 23,5 كم  دكتايل وبولي ايثلين باقطار مختلفة وانشاء مناطق توزيع بالضخ الهيدروليكي لخدمة 81,315 الف مواطن واللاجئين في المناطق المستضيفة حتى العام 2035. 


وتابع امين عام سلطة المياه انه استكمالاً لهذه المشاريع سيتم تنفيذ مشاريع المرحلة الثانية A2 والتي تقدر قيمتها الاجمالية اكثر من 50 مليون يورو وذلك خلال الفترة القريبة المقبلة ان شاء الله تعالى وتشمل إنشاء خزان في منطقة الرمثا بحجم 20 ألف م 3، إنشاء محطة ضخ زبدا جديدة بدل القائمة واستبدال مضخات في محطة زبدا ، انشاء بوستر في منطقة بيت راس ، الربط على نظام سكادا القائم، بهدف تحسين وصول كميات المياه في قرى اربد والرمثا وتضمن (ايدون, عاليا، الصريح, الحصن, بيت راس، حواره، بشرى، مرو، سال, علال، فوعره، المغيير، مخيم الحصن، تقبل، حور، ام الجدايل،اسعره) ومناطق الرمثا وقراها (الطره ، الشجرة وعمراوة).

وأعرب المهندس وائل الدويري عن شكره لكل من الشركاء في الحكومة الفرنسية و الالمانية والاتحاد الأوروبي والوكالة الفرنسية AFD وبنك الاعمار الالماني KFW على الدعم والتعاون المستمر لتطوير قطاع المياه والذي كان له الدور الابرز في تمكين قطاع المياه من مواجهة العديد من التحديات خاصة لمواجهة اثر ازمة اللجوء على مناطق الشمال متطلعا الى مزيد من التعاون المستمر ، كما ثمن جهود وتعاون رئيس بلدية اربد وأعضاء اللامركزية والمواطنين . 

من ناحيتهم أعرب سفراء فرنسا وألمانيا والاتحاد الاوروبي لدى المملكة الأردنية الهاشمية عن سعادتهم بالتعاون البناء والمثمر بين دولهم خاصة في قطاع المياه في ظل التحديات التي يوجهها القطاع ، مؤكدا تقديرهم للأردن كشريك وثيق عبر التعاون المستمر في مختلف المجالات ، مؤكدين حرصهم على مساعدة قطاع المياه في مواجهة الظروف الاستثنائية بسبب موجات اللجوء السوري كون الأردن نموذجا متميزا في ادارة مصادره المائية الشحيحة بكفاءة عالية .


كما اعرب رئيس بلدية اربد م نبيل الكوفحي عن شكر اهالي اربد لانجاز هذا المشروع لسلطة المياه والجهات المانحة ومواجهة اعباء اللجوء مؤكدا استعداد البلدية للتعاون لايجاد حلول في معالجة الشبكات واهمية استكمال المراحل اللاحقه.