الأحد 15-12-2019
الوكيل الاخباري



أميركا تخفض سعر الفائدة وتوقعات بتكرارها هذا العام

NAM new logo big box



الوكيل الإخباري - أحمد عزام

 

مقدم لكم من نور المال

 

خفض الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة هذا الأسبوع لأول مرة منذ ديسمبر 2008، حيث خفض سعر الفائدة على الأموال الفيدرالية بمقدار 25 نقطة أساس ليصل إلى 2.25٪ في خطوة أرسلها مسؤولو الاحتياطي الفيدرالي  بالإجماع وتوقعتها الأسواق المالية بالكامل. كان الاهتمام أكثر تركيزًا على الخطوة التالية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي، وما إذا كانت 25 نقطة أساس كافية أم أنها البداية لسلسة من عمليات الخفض. وقد وصف رئيس الفيدرالي جيروم باول هذا الخفض بأنه "تعديل منتصف الدورة". وأشار باول إلى "مخاطر الجانب السلبي الناجم عن ضعف النمو العالمي وعدم اليقين في سياسة التجارة".

فقد يوحي ذلك للتوقع أن العوامل التي استلزم هذا الخفض ستجبر الاحتياطي الفيدرالي على التخفيض مرة أخرى هذا العام.


وقد أضاف الإقتصاد الأمريكي وظائف غير زراعية بمقدار 164 ألف في يوليو، وذلك تماشياً مع توقعات السوق وتوصيف لجنة السوق الفدرالية للسوق المفتوحة بأنه "قوي". بينما ارتفع معدل البطالة عند 3.7٪ ومتوسط الدخل في الساعة بنسبة 3.2 ٪ على أساس سنوي، وهو ما لا يكفي لإقناع بنك الاحتياطي الفيدرالي أن التضخم من المتوقع أن يرتفع أعلى بشكل ملموس.


ودخل الرئيس ترامب في معركة الصين مرة آخرى بعد ظهر الخميس. فقد أعلن عن فرض تعريفة بنسبة 10٪ على الواردات الصينية المتبقية البالغة 300 مليار دولاراعتباراً من 1 سبتمبر حيث يزيد من الضغوط على النظام الصيني للتسوية بشأن بعض القضايا.


يبدو أن بنك الاحتياطي الأسترالي في إجتماعه الأسبوع القادم سيتجه للمراقبة بعد تقديم تخفيضين متتاليين في سعر الفائدة. إذ أن المعدلات عند مستويات قياسية 1.0% و تسعير السوق يعين فقط فرصة 6٪ لخفض في اجتماع يوم الثلاثاء.


وفي نيوزلندا، فقد خفض بنك الاحتياطي النيوزيلندي أسعار الفائدة آخر مرة في إجتماع مايو، والأسواق تسعر بأكثر من 90٪ احتمال خفض آخر 25 نقطة أساس يوم الأربعاء والذي سيكون الخفض الرابع منذ الربع الأخير من عام 2018. وكان بنك الاحتياطي النيوزيلندي واحدًا من أوائل البنوك المركزية التي بدأت في خفض أسعار الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس في شهر مايو.

 

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة