الجمعة 28-01-2022
الوكيل الاخباري

أمازون حققت 121 مليار دولار من رسوم البائعين

amazon-profit


الوكيل الإخباري - يعد الانتشار الهائل لمنصة التجارة الإلكترونية من أمازون أمرًا جذابًا لأي شركة صغيرة ترغب في بيع منتجاتها عبر الإنترنت. ولكن تقرير جديد يشير إلى أن تكلفة ممارسة الأعمال التجارية يمكن أن تصبح صعبة لبائع طرف خارجي، وذلك لأن الرسوم التي تتقاضاها الشركة يمكن أن تستهلك الأرباح.

اضافة اعلان

ووجد تقرير صادر عن معهد الاعتماد على الذات المحلية غير الربحي ILSR أن أمازون فرضت على البائعين الخارجيين ما مجموعه 121 مليار دولار كرسوم هذا العام وحده.

ووفقًا للتقرير، فإن هذه الرسوم – لأشياء مثل الإعلان والإحالات والشحن – تعني عادةً أن الشركات الصغيرة تخسر الأموال لصالح أمازون.

وفي عام 2014، دفع البائعون للشركة 19 دولار من كل 100 دولار في المبيعات. وأصبح السعر اليوم 34 دولار لكل 100 دولار في المبيعات.


وبحسب التقرير، تخفي أمازون الأرباح التي تجنيها من هذه الشركات الصغيرة في تقاريرها المالية، وتجمعها مع الأقسام الأخرى الأقل ربحًا لأن إظهار أنها تحقق هذه الأرباح من الشركات الصغيرة ليس في صالحها.


ولكن خدمة الاشتراك في Prime – التي يعتقد أنها خاسرة للمال بالنسبة لعملاقة التجارة الإلكترونية – توفر للشركة قاعدة من المتسوقين الذين يرغبون في الحصول على الشحن المجاني. ووفقًا للتقرير، فإن الأرباح التي تجنيها أمازون من رسوم البائع تدعم الخسائر من Prime.


وإذا كنت شركة تصنع منتجات استهلاكية أو تبيعها بالتجزئة، فأنت خاسر إذا لم تبيع عبر أمازون، كما تكون خاسرًا إذا فعلت ذلك.

 

ويمكن لمتاجر التجزئة الصغيرة محاولة استخدام موقعها على الويب للوصول إلى العملاء. ولكن هذا غالبًا ما يكون صعبًا بسبب الدور الذي تلعبه Prime في جعل أمازون غالبًا المكان الأول والوحيد الذي يذهب إليه العملاء عند التسوق الإنترنت.


وقال الرئيس التنفيذي السابق لشركة أمازون، جيف بيزوس، في رسالته السنوية الأخيرة إلى المستثمرين في شهر أبريل: نمت Prime إلى 200 مليون مشترك.

 

المصدر - البوابة العربية للأخبار التقنية

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة