الأحد 01-08-2021
الوكيل الاخباري

المخترقون يمتنعون عن مهاجمة الحواسيب الروسية

3-278


الوكيل الإخباري - يخشى المخترقون مهاجمة الحواسيب العاملة باللغة الروسية، وهذا ما كشفه موقع KerbyonSecurity المختص بالأمن الإلكتروني.

اضافة اعلان

 

يجب أن نتفق في البداية أن قسم كبير من المخترقين وفرق الجريمة الإلكترونية المنظمة هي فرق روسية في الأساس.


وهم يستغلون ثغرة في القانون الروسي، حيث لن تلاحقهم الأجهزة الأمنية الروسية طالما لم ترد شكوى رسمية ضدهم من مواطن روسي.


ولذلك فهم يتجنبون الأجهزة الروسية من أجل الحفاظ على أمنهم الشخصي وبالتأكيد حماية أرباحهم.


وتعتمد المجموعة على البرمجة الشرطية داخل فيروساتها، ويمنع هذا الشرط الفيروس من العمل داخل أي جهاز يستخدم اللغة الروسية.


ويشبه هذا الأمر ما كان يحدث مع الأنظمة الافتراضية، حيث كانت تتجنب الفيروسات تثبيت نفسها على الأجهزة الافتراضية.


بكل تأكيد تحمي هذه الخطوة الأجهزة، حيث توهم الفيروس بأن الحاسوب ملك لمستخدم روسي، ولكن هذه حماية مؤقتة.


فقد تقرر هذه المجموعات في أي وقت تغيير أسلوبها في العمل إذا استخدم الجميع تغيير اللغة، أو قد يجدون طريقة أخرى لمعرفة الأجهزة الروسية.


كما أن الكثير من المجموعات المنظمة “الغير روسية” لا تتبع هذه القاعدة وتخاطر بمواجهة السلطات القضائية، لذلك قد تقرر المجموعات الروسية خوض نفس المخاطرة.


ولكن في الوقت الحالي فإن الأرباح التي قد تجنيها هذه المجموعات من الحواسيب الروسية لا تستحق المخاطرة.

 

المصدر - البوابة العربية للأخبار التقنية