الثلاثاء 07-07-2020
الوكيل الاخباري



دراسة تحذر من استخدام مجفف الشعر في الفنادق!

43493084000000_original



الوكيل الاخباري - حذرت خبيرة الجراثيم الأميركية تشاك جيربا من استخدام أدوات تجفيف الشعر التي يتم وضعها في حمامات الغرف الفندقية. وهو ما كشفته نتائج دراسة أجرتها بحسب تصريح أدلت به لقناة ABC الأميركية.


وأشارت إلى أن تلك الأدوات هي بيئة مناسبة جداً ووكر فعلي لنمو الجراثيم والفيروسات والبكتيريا الضارة. وأعادت سبب ذلك إلى أن بعض أجزائها لا يخضع لأي عملية تعقيم أو تنظيف.


وفي مقابل ذلك حرص جون ماكينيري من الجمعية الأميركية للفنادق والنزل الأميركية على طمأنة الزبائن من خلال لقاء أجري معه على الشاشة نفسها. وقال: "حوالي 4 مليون شخص ينامون في غرف الفنادق يومياً. وقلة قليلة من هؤلاء أصيبت بمرض ما أثناء الإقامة".


ورغم هذا من الأفضل أن يتم وضع مجفف الشعر وأداوت التصفيف الخاصة في حقيبة السفر. فهذا يحمي الشعر والوجه من التعرض لأي نوع محتمل من البتكيريا الضارة التي يمكن أن يسبب انتقالها استخدام أدوات التسريح الموجودة في الغرف الفندقية.

ويبدو أن الحذر أصبح ضرورياً خصوصاً مع بدء فتح المطارات في العديد من بلدان العالم في ظل انتشار عدوى فيروس كورونا المستجد.

 

المصدر: لها

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة