الإثنين 27-09-2021
الوكيل الاخباري

الحاجة ملحة لإنقاذ أهالي المنطقة

حاول إنقاذ صديقه فتوفيا غرقا بالزرقاء

1899cd8e-651b-4bd5-acc5-e9eb3376ca4f
يزن (يمين) ومحمود (شمال)


الوكيل الإخباري - جلنار الراميني - حاول محمود(11 ) سنة، أن ينقذ صديقه يزن (10) سنوات، بعد ان وقع في سيل الزرقاء ، الأسبوع الماضي ، حيث قدم إلى المنطقة في سبيل إرجاع شقيقه "محمد" إلى المنزل .

اضافة اعلان


لقراءة المادة السابقة : وفاة طفلين غرقا في الزرقاء

خال الطفل محمود ، إبراهيم الغزاوي روى لـ"الوكيل الإخباري" تفاصيل الحادثة المُفجعة ، حيث قال " لقد ذهب شقيق محمود للعب في منطقة السيل ، حيث أن عمره (10 ) سنوات ، فعمد على إحضاره بطلب من والدته ، فوجده يلعب برفقة صديقه - يزن - والذي هو جار له في ممر ضيق ينفذ إلى السيل".


ولفت الغزاوي ، ان يزن، قد سحبه السيل ، نتيجة لقوة دفع المياه ، واستنجد بالطفل محمود الذي حاول مساعدته ، بمدّ يده ، إلا أن السيل سحبه ، وتوفي الطفلان ، على مرأى شقيقه محمد .

وأكد ، أنه تم اللجوء للقضاء ، نتيجة لعدم اكتراث المعنيين للسيل الذي بات يُهدد أهالي المنطقة.

 

الطفل "محمد" هرع إلى المنزل ، حيث صدمته بما رأى ، لوفاة شقيقه وصديقه ، حيث نادى والدته قائلا " أخوي غرق الحقيه"، وفق الغزاوي.

 

مناشدة عاجلة 

وناشد الجهات المعنية ، بإيجاد حلّ خاصة في فصل الشتاء ، نتيجة للمعاناة التي يتكبّدها أهالي المنطقة ، ما يؤثر على حياة قاطني المنطقة.

 

السيل افترس الطفلين، بالرغم من حالة الطقس الصيفية ، الأمر الذي يعني الحاجة الملحة لإعادة النظر بأمر السيل الذي قد يؤدي إلى ضحايا جُدد ، فكيف الحال في فصل الشتاء؟!.

 

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة