الثلاثاء 15-10-2019
الوكيل الاخباري



مفاجأة مدوية تكشف مصير الأسرة المفقودة

صسصصس



الوكيل الاخباري - كشفت تقارير أمنية أمريكية أن رجلا قتل زوجته و4 أطفال صغار، ثم قام بتخزين جثثهم لعدة أسابيع قبل أن يتخلص منها في نهاية المطاف .


فقد ذكرت تقارير أن السيدة كاسي جونز، من ولاية فلوريدا، وأولادها الأربعة، أيانا جونز (عام واحد) وميركالي جونز (عامان) وبريستون باورز (5 أعوام) وكاميرون باورز (10 أعوام)، فقدوا ولم يشاهدوا منذ أكثر من 6 أسابيع.


وأفادت تقارير أن الزوجة والأطفال الأربعة شوهدوا لآخر مرة قبل شهر ونصف الشهر في منطقة أوكالا، واعتبر المحققون أن الأسرة المفقودة في خطر، وذلك قبل أن يتم العثور على جثة كاسي يوم الأحد.


وبعد العثور على جثتها، أصدرت الشرطة أمراً بالقبض على الزوج مايكل جونز جونيور بتهمة القتل من الدرجة الثانية، وفقا لما ذكرته صحيفة ميرور البريطانية.
وبعد ساعات عثرت الشرطة على جثث الأطفال الأربعة بالقرب من مقاطعة برانتلي في ولاية جورجيا.


 وقال شريف مقاطعة ماريون، بيلي وودز، إن الشرطة استجوبته بعد العثور على جثة كايسي وقادهم إلى أماكن إخفاء جثث الأطفال الأربعة، وفقا لسكاي نيوز.
وعلى الرغم من أنه لم يتم الكشف عن تفاصيل الجريمة، قالت الشرطة إن العائلة قتلت في فلوريدا، حيث تم تخزين جثثهم لأسابيع قبل أن يقوم بنقلها إلى جورجيا.


وتقول الشرطة إنه سيتم قريبا توجيه المزيد من التهم مايكل جونز.


وقبل العثور على جثة كاسي، قالت والدتها نيكي لقناة "فوكس 35" إنها لم تشعر أبدا بالخوف قبل أن تكتشف فقدان ابنتها، مضيفة إنهم "لا يعرفون أين هي. ذهبوا لتفقد منزلها وأنا ذهبت إليه أيضا فكان المنزل فارغا".


وأوضحت أن كاسي هي ابنتها الوحيدة، بينما قالت إن أحفادها هم "كل عالمها" وأنها لا تعرف ماذا تفعل من دونهم.

 

المصدر : البيان

 

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة