الأربعاء 21-02-2024
الوكيل الاخباري
 

فلسطين النيابية: الاحتلال يستهدف الأردن والوصاية الهاشمية

القدس1-1


الوكيل الإخباري - قال رئيس لجنة فلسطين النيابية، فايز بصبوص، إن آلية عمل اللجنة تنطلق من رؤى جلالة الملك عبدالله الثاني في دعم القضية الفلسطينية وإعادة الزخم اليها.اضافة اعلان


وأضاف، خلال لقاء اللجنة اليوم الأربعاء رئيس مؤسسة حملة التضامن مع فلسطين في بريطانيا كامل الحواش، أن حكومة الاحتلال الإسرائيلي الحالية تستهدف الأردن والوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف، لافتا الى انها من اكثر الحكومات تطرفا في تاريخ الكيان الصهيوني.

وتابع أن جلالة الملك عبدالله الثاني يولى القضية الفلسطينية اهتماما كبيرا في كل المحافل الدولية والإقليمية والمحلية، موضحًا أن الكيان الصهيوني يسعى الى طمس الهوية الفلسطينية من خلال الحكومة النازية الحالية التي تشرع للعنف في قوانينها.

من جهتهم، قال النواب: غازي الذنبيات، سليمان القلاب، محمد أبو صعليك، توفيق المرايعة، فليحة الخضير، إن الشعب الأردني يثق بجلالة الملك، ويقف خلف القيادة الهاشمية الحكيمة والوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف.

من جانبه، أشاد الحواش بعمل لجنة فلسطين النيابية، مؤكدا أهمية التكامل في العمل بين لجنة فلسطين والمؤسسات الداعمة للقضية الفلسطينية  للتأثير على صناع القرار في تحقيق الحقوق الفلسطينية .

ودعا الى ضرورة دعم واسناد الوصاية الهاشمية على المقدسات ، واصفا بأنها مركزية وتاريخية لحماية المقدسات وحرية العبادة .

وثمن مواقف جلالة الملك في المحافل الدولية في الدفاع عن فلسطين ، مشيرا الى أهمية الاتفاق الموقع بين جلالة الملك والرئيس الفلسطيني محمود عباس التي تؤكد على الوصاية الهاشمية على المقدسات .

وحذر الحواش من مجريات الاحداث في القدس والمقدسات ، داعيا الى توثيق الانتهاكات لوضع العالم امام مسؤوليات ويجب ان يكون العمل تكاملي واستراتيجي ومنهجي . 

كما أشار الى حملة التضامن مع فلسطين وهي اكبر حملة تضامن في أوروبا والتي ترتكز على الضغط على صناع القرار لوقف ازدواجية المعايير فيما يتعلق في القضية الفلسطينية مقارنة بما يجري في دول الإقليم .