الإثنين 24-06-2024
الوكيل الاخباري
 

البوليفارد يطلق مشروع مساحات أعمال رائدة بالتعاون مع مركز الأعمال VBC

3 (1)


الوكيل الإخباري - وقعت شركة بوليفارد العبدلي اتفاقية تعاون مشترك، مع مركز الأعمال VBC، بهدف تقديم مركز متكامل ورائد للأعمال في البوليفارد، بمساحات أعمال ومكاتب مجهزة لخدمة الشركات والمشاريع الناشئة والصغيرة والمتوسطة، مع حلول شاملة، ابتداءً من الخدمات التجارية، ووصولاً للدعم اللوجستي.اضافة اعلان


وقع الاتفاقية من جانب شركة بوليفارد العبدلي، الرئيس التنفيذي لمجموعة العبدلي، المهندس عامر أحمد الطراونة، فيما وقعها من جانب مركز الأعمال VBC، رئيس مجلس إدارته، رامي القواسمي، وذلك ضمن حفل ضم الرئيس التجاري لدى مجموعة العبدلي، كنان جرادات، والمؤسس والرئيس التنفيذي لمركز VBC، المهندس رامي العقاد، وعدداً من مسؤولي كلا الطرفين وممثلين من وسائل الإعلام.

وتأتي هذه الخطوة تجسيداً للرؤى المشتركة التي تجمع كل من البوليفارد ومركز الأعمال VBC، والمتمثلة بضرورة دعم الأعمال والابتكار ضمن بيئة حيوية، تتسم ببنية تحتية بمعايير عالمية المستوى وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات المتطورة، والعديد من المزايا التي تلبي احتياجات الأعمال على اختلافها، كسهولة الوصول إلى الموقع، فضلاً عن إتاحة فرص التشبيك وتبادل الخبرات مع أبرز الشركات المحلية والعالمية والأجنبية التي يحتضنها العبدلي، والتي يزيد عددها على 500 شركة ويعمل لديها ما يقارب 15 ألف موظف.

وبحسب الاتفاقية، أطلق مركز الأعمال VBC، أعماله رسمياً في موقعه في الجديد؛ موفراً مساحات مكتبية ضخمة تمتد على مساحة 2537 متر مربع، معززة بمساحات مهيئة في البوليفارد، لتكون بمثابة منصة لرواد الأعمال الذين يستقطبهم البوليفارد من ذوي المشاريع التجارية الإلكترونية، للعمل وفق بيئة تفاعلية غير مسبوقة، تمكنهم من عرض منتجاتهم وخدماتهم أمام زوار البوليفارد من المواطنين والمقيمين والسياح، وحتى أصحاب الشركات المتواجدة ضمنه.

وحول هذا الشأن، أعرب الرئيس التنفيذي لمجموعة العبدلي، المهندس عامر أحمد الطراونة عن سعادته بتوقيع الاتفاقية مع مركز الأعمال VBC، وقال: "تتماشى هذه الاتفاقية مع أهدافنا الاستراتيجية الرامية لتقديم أفضل بيئة متعددة الاستخدامات، كما أنها تعتبر انعكاساً إيجابياً لمكانة العبدلي والمملكة كوجهة رئيسة وجاذبة للاستثمارات، وعنواناً أول للأعمال على المستوى المحلي والإقليمي، في مجتمع مزدهر ومستدام وآخذ بالتوسع الذي سيتواصل خلال المرحلة الثانية ليقدم المزيد من الفرص والمكونات بما فيها المكاتب الحديثة، وهو ما سيكون له مردودات اجتماعية واقتصادية ذات قيمة."

وبدوره، علق رئيس مجلس إدارة مركز الأعمال VBC، رامي القواسمي بالقول: "نتطلع إلى أن تكون شراكتنا مع بوليفارد العبدلي خطوة استثنائية نعزز عبرها مجتمع VBC ونوسع نطاق شمولنا لعدد أكبر من الرياديين، وبالتالي زيادة مساهمتنا في توفير البيئة الحاضنة والداعمة في المملكة لريادة الأعمال التي تعد الفرصة الأهم لدعم النمو الاقتصادي والاجتماعي وزيادة الكفاءة، والتي تحظى باهتمام متزايد."

وأكد الرئيس التجاري لمجموعة العبدلي، كنان جرادات قائلاً: "هذا التعاون جاء كثمرة لجهودنا في تقديم أفضل الحزم الاستثمارية التنافسية القادرة على جذب المزيد من الشركات، إلى جانب باقة متكاملة وشاملة من المكونات والخدمات التي تدعم منظومة ريادة الأعمال، تحقيقاً لرؤيتنا وأهدافنا الإنمائية التي رافقتنا منذ البداية، والتي تتماشى مع الرؤى الوطنية في إتاحة الفرص للنمو والتطور وتنشيط القطاعات المختلفة خاصة تلك المبنية تكنولوجيا المعلومات."

أما المؤسس والرئيس التنفيذي لمركز الأعمال VBC، المهندس رامي العقاد، فقال: "تعكس شراكتنا مع بوليفارد العبدلي جهودنا الداعمة للمشاريع الناشئة والصغيرة من خلال تذليل العقبات أمامها والتي يعد من أبرزها توافر المساحات والبنية التحتية اللازمة للعمل، بتوفير حلول مرنة لمساحات العمل المشتركة التي باتت تشكل توجهاً جديداً لفعاليتها، والتي تُمكِّن الصناعات الأردنية الإبداعية من التطور والانتشار والاستدامة بفضل تواجدها في بوليفارد العبدلي؛ الوجهة المفضلة للزوار من داخل وخارج الأردن."

من الجدير بالذكر بأن مركز الأعمال VBC تأسس عام  2011لتقديم حلول متكاملة لمساحات العمل، بما في ذلك المكاتب المشتركة وغرف الاجتماعات والمكاتب المغلقة المخدومة، لتوفير بيئة عمل إيجابية تسهم في تطوير الشركات وتحويل الأفكار إلى مشاريع قائمة